“أحدهما صنع 400 مقذوف”.. متحدث أمن الدولة يكشف معلومات جديدة عن إرهابيي الدمام .. وأماكن تدريبهما!

“أحدهما صنع 400 مقذوف”.. متحدث أمن الدولة يكشف معلومات جديدة عن إرهابيي الدمام .. وأماكن تدريبهما!

صحيفة المرصد: كشف المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة اللواء بسام عطية معلومات جديدة عن الإرهابيين (أحمـد عبدالله سعيد سويد، وعبدالله حسين سعيد آل نمر) اللذين لقيا مصرعهما بعد تبادلها الأعيرة النارية مع الأجهزة الأمنية في الدمام.

إعداد المواد المتفجرة
وقال اللواء بسام عطية أن الإرهابي الهالك عبدالله آل نمر هو طرف من الأطراف التي تم تشغيلها وتم إعادة بنائها للانتقام في شوارع المنطقة وتم تدريبه خارجيا بشكل عسكري وعلى إعداد المواد المتفجرة.
وأضاف: أحمد سويد يعد عمقا إرهابيا وأحد القيادات الرئيسة في المنطقة يقود عمليات منظمة تم تدريبه عسكريا باحتراف وتم تدريبه على صناعة المتفجرات والتي أهلته على صناعة ما يزيد عن 400 مقذوف وهذا العدد لا يمكن القيام به إلا من خلال خبير مختص في هذا الشأن وتم تدريبه خارج المملكة.

بيان رسمي
وكان المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة، صرح بأنه نتيجة لمتابعة الأنشطة الإرهابية، فقد توفر لدى الجهة المختصة بالرئاسة ما يشير إلى وجود ترتيبات لتنفيذ عملية إرهابية وشيكة، تستخدم فيها العناصر الإرهابية المكلفة بالعملية مركبة يقومون على تجهيزها بالمتفجرات، وبفضل الله تمكنت الجهود من رصد وجود المركبة وهي من نوع (فورد) يقودها اثنان من العناصر الإرهابية بشارع الملك سعود بمدينة الدمام صباح يوم الأربعاء الموافق 28 / 4 / 1441هـ، وعند مطالبتهما بتسليم نفسيهما بادرا بإطلاق النار تجاه رجال الأمن والتحصن بأحد المباني، مما تطلب التعامل معهما بما يقتضيه الموقف لتحييد خطرهما ما نتج عنه مقتلهما، وهما المطلوبان أمنياً (أحمـد عبدالله سعيد سويد، وعبدالله حسين سعيد آل نمر) سعوديا الجنسية.
كما أسفرت العملية الأمنية عن إلقاء القبض على عنصر ثالث تقتضي مصلحة التحقيقات في الوقت الحالي عدم الإفصاح عن اسمه، وضبط مادة عجينية تزن (5) كيلو جرامات داخل السيارة المعدة للعملية، أشارت نتائج الفحوص الفنية الأولية لتلك المادة أن مكونها من مادة (RDX) شديدة الانفجار، بالإضافة إلى ضبط سلاح رشاش ومسدسين وذخيرة حية ومبلغ مالي.