فتوى غريبة .. أستاذ بجامعة الأزهر: معاشرة الزوج لـ “زوجته الميتة ” حلال .. وهذه مبرراته!

فتوى غريبة ..  أستاذ بجامعة الأزهر: معاشرة الزوج لـ “زوجته الميتة ” حلال .. وهذه مبرراته!

صحيفة المرصد: أفتى الدكتور صبرى عبد الروؤف، أستاذ الفقة المقارن بجامعة الأزهر، إن معاشرة الزوج لزوجته الميتة حلال، ولا يعد زنا ولا يقام عليه الحد أو أى عقوبة.
وأشار إلى أن هذا الفعل يسمى “معاشرة الوداع”، وغير مخالف شرعاً ، ولكنه غير مألوف إنسانيا، وهذا الفعل تعفه النفوس”.وفقاً لـ ” صحيفة اليوم السابع المصرية”.
وقال: “أن الأمر حلال لأنها زوجته، وعاشرها فهنا لم يرتكب إثم أو ضرر، وشرعا هذه زوجته، وشرعا له الحق أن يغسل زوجته فهنا يقوم بلمسها، فهو أمر حلال “. وأضاف أن من يقوم بهذا الفعل حالات نادرة، وقد يسبب له أمراض وأضرار.