“أمن الحرم” يكشف حقيقة وقوع حادثة وتناثر الدماء بجوار الحجر الأسود

“أمن الحرم” يكشف حقيقة وقوع حادثة وتناثر الدماء بجوار الحجر الأسود

صحيفة المرصد: كشفت القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام حقيقة الصورة المتداولة والتي يظهر فيها وقوع حادثة نتج عنها آثار دماء على بلاط صحن الطواف.
وقال الناطق الرسمي للقوة الخاصة لأمن المسجد الحرام الرائد سامح السلمي، بأن ما تم تناقله في وسائل التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية لصورة يظهر فيها آثار دماء على بلاط صحن الطواف بجوار الحجر الأسود، هي صورة قديمة.
وأضاف أن الصورة عبارة عن إصابة عرضية لأحد الحجاج من جنسية أفريقية في العقد الخامس من العمر، وقد تعرض لإصابة في الساق نتيجة زلة قدمه، ولم يتسبب أحد له فيها.
وأشار إلى أنه تم إسعاف الحاج مباشرة من قبل رجال الأمن المتواجدين في الموقع، ونقل إلى مستشفى أجياد في حينه ليتلقى العلاج اللازم.