أنباء عن هروب نصر الله إلى إيران بعد اغتيال زادة

أنباء عن هروب نصر الله إلى إيران بعد اغتيال زادة

صحيفة المرصد: كشفت مصادر مطلعة، أن زعيم حزب الله اللبناني حسن نصر الله بصدد الانتقال إلى إيران، أو ربما انتقل فعليا إليها بعد اغتيال المسؤول النووي الإيراني محسن فخري زاده.

ووفقا لصحيفة “الجريدة” الكويتية، ذكرت المصادر، أن أجهزة استخبارات مختلفة في لبنان والجوار رصدت اتصالات مكثفة مشفرة في الأيام الأخيرة بين الحرس الثوري الإيراني وأمن حزب الله، عن بقاء أمينه العام في طهران “فترة غير محددة”، وربما يعود إلى لبنان بعد انتهاء التوتر والأزمة الحالية، عشية تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، على الأرجح.

وحسب الصحيفة تشير تقديرات طهران والحزب الله، إلى أن نصرالله سيكون أكثر أمناً في إيران، رغم الاختراق الأمني الكبير الذي تعرضت له طهران باغتيال فخري زاده، في ظل تأهب أجهزة الاستخبارات الإيرانية، بسبب احتمال تعرض البلاد أو منشآتها النووية لضربة عسكرية أمريكية أو إسرائيلية، قبل مغادرة الرئيس دونالد ترامب البيت الأبيض في 20 يناير (كانون الثاني) المقبل.