“أوباما” يطلق أغرب تصريح بشأن الأمريكيين السود في الولايات المتحدة.. ويكشف عن العبودية الحديثة في بلاده

“أوباما” يطلق أغرب تصريح بشأن الأمريكيين السود في الولايات المتحدة.. ويكشف عن العبودية الحديثة في بلاده

ترجمة حصرية: أكد الرئيس الأمريكي الأسبق، باراك أوباما، أن الفضل الأكبر في بناء الولايات المتحدة الأمريكية يرجع إلى العبيد؛ مقترحًا منح الأمريكيين السود تعويضات عن ذلك.

العبودية الحديثة
وقال “أوباما” في سلسلة بودكاست -بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية-: “إن جزءًا كبيرًا من الولايات المتحدة تم بناؤه على ظهور العبيد، وبالتالي فإنه يجب أن يكون لهم نصيبًا من ثروة البلد”.

ورأى الرئيس الأمريكي الأسبق، أن العبودية الحديثة في الولايات المتحدة هي استمرار التمييز والقمع بحق الأمريكيين السود، رغم إلغاء العبودية رسميًا، إلا أنها مستمرة بأشكال ثانية.

نوعًا من التعويض
وأردف “أوباما”: “لذا إذا كنت تفكر في ما هو عادل، فسوف تنظر إلى الوراء وتقول إن أحفاد أولئك الذين عانوا من الظلم التعسفي الرهيب غالبًا يستحقون نوعًا من التراجع.. نوعًا من التعويض”.

وأشار الرئيس الأسبق، إلى أن اقتراح التعويضات للسود كان سيقابل بـ”سياسات مقاومة البيض” و”استياء البيض” خلال فترة رئاسته، لافتًا إلى أنه يتفهم لماذا قد يعارض “البيض” ممارسة التعويضات للسود.

صعوبات مالية
وختم “أوباما”، بأن “البيض من الطبقة العاملة والوسطى في الولايات المتحدة والذين يواجهون صعوبات مالية وليس لديهم رعاية صحية سيرفضون تعويضات السود باعتبار التفكير في الماضي وعدم النظر إلى المستقبل”.