أول تعليق من أمانة عسير على قرار التخلص من هيكل “طائرة أم الركب”

أول تعليق من أمانة عسير  على قرار التخلص من هيكل “طائرة أم الركب”

صحيفة المرصد: كشفت أمانة عسير عبر بيان صحفي نشرته على حسابها الرسمي في تويتر سبب التخلص من طائرة سما أبها.

وقالت الأمانة “نظرا لتقادم هيكل طائرة سما أبها وتعرضها للتلفيات، مما جعله غير صالح للاستخدام فقد تقرر التخلص من هيكل الطائرة”.

وأضافت أن من بين أسباب هذا القرار “عزوف المستثمرين عن التقدم لاستثمارها وانسحاب من تقدم منهم مما جعلها عبئا على الخصائص الطبيعية لقمم جبال سما أبها”.

وتابعت في بيانها “نؤكد أن المنطقة لديها الآن توجهات واعدة لتطوير وتحسين موقع سما أبها بما يليق بمنطقة عسير ومواطني عسير والمستثمرين وبما يتوافق مع استراتيجية منطقة عسير”.

وأكدت الأمانة أنها تسعى أيضا من خلال هذه الخطوة “لتهيئة مواقع جديدة استعدادا لطرحها للاستثمار بما يتواءم مع استراتيجية هيئة تطوير المنطقة التي من شأنها أن تسهم في تطوير الموقع بمساحته الأشمل وبالشكل الأمثل لجذب فرص استثمارية جديدة لموقع سماء أبها”.

يذكر أن الطائرة من طراز جامبو 747 وصلت في مارس 2014 لأبها قادمة من المدينة المنورة في رحلة استغرقت 14 يومًا، وفي يوليو من نفس العام، أعلنت أمانة عسير عن مسح للموقع لإقامة مشروع المطعم.

وفي فبراير 2015 تم ترسية مشروع مطعم الطائرة بأبها بـ25 مليون ريال، وفي عام 2017 تم الإعلان عن تعثر المشروع لمشكلة مالية وعدم تأهل المقاول المنفذ.

وبعد 7 سنوات من التعثر في إنجاز المشروع، أعلنت أمانة عسير عن رغبتها في بيع هيكل طائرة أم الركب الذي كلف نقلها أكثر من مليوني ريال في عام 2014؛ لتضع كلمة النهاية للمشروع السياحي لمطعم الطائرة.