أول تعليق من الخارجية المصرية على مقتل معلم مصري في الرياض

أول تعليق من الخارجية المصرية على مقتل معلم مصري في الرياض

صحيفة المرصد: قالت وزارة الخارجية المصرية، إنها تثق في عدالة السلطة القضائية بالمملكة، وقدرتها على إنزال العقاب الرادع على جناة قتلة معلم مصري يدعى هاني عبد التواب في الرياض.

وأوضحت أنها تتابع من خلال القنصلية العامة في الرياض، سير التحقيقات الجارية في القضية، معربة عن خالص تعازيها لأسرة الفقيد، لافتة إلى أنها انتهت من إجراءات نقل الجثمان، إلى القاهرة، صباح أمس الأحد.

وأكدت استمرارها في بذل مساعيها بالتعاون مع مكتب التمثيل العمالي بالرياض، للحصول على كل مستحقات الفقيد، وأية تعويضات مستحقة لأسرته، وفقًا لقوانين المملكة.