أول تعليق من “موسى الخنيزي” على مناشدة خاطفته لـ”ولي العهد” بالعفو عنها

أول تعليق من “موسى الخنيزي” على مناشدة خاطفته  لـ”ولي العهد” بالعفو عنها

صحيفة المرصد : علق موسى الخنيزي المختطف السابق  من قبل “خاطفة الدمام” على المقطع الصوتي المنتشر لها وهي تناشد بالنظر في قضيتها بعد تأييد حكم القتل تعزيراً بها.

وقال الخنيزي أنها ناشدت الشخص المناسب بالشيء غير المناسب.

وتابع “الخنيزي” بأنها لماذا لم تنقذ نفسها وتعترف بما قامت بدلاً من المناشدة مشيراً إلى المعاناة التي شهدها هو والمخطوفين الثلاثة وفقا لموقع اخبار٢٤.

وتحدث “الخنيزي” عن العمر الذي قضاه معها في معاناة وخجل قائلاً : “من يعوضني عن العشرين سنه التي مضت من عمري؟”. كما وجه لمن يدعي المظلومية ويقول إن المخطوفين عادوا إلى أهاليهم قائلاً :” أين هم من الخجل الذي كنت أشعر به عندما كانوا يسألونني من والدك؟”.

وأشار إلى أن البشر خطاؤون، ولكن خيرهم التوابون، ومن يخطئ ويكابر كيف نسامحه، مؤكدا أن اعتراف الخاطفة لصالحها وإبراءً لها.