إدانات عربية واسعة لاستهداف الحوثيين قبلة 1.5 مليار مسلم

إدانات عربية واسعة لاستهداف الحوثيين قبلة 1.5 مليار مسلم

صحيفة المرصد:بعد أن أطلق المتمردون الحوثيون صاروخا باليستيا تجاه مكة المكرمة صدرت إدانات عربية واسعة وشديدة اللهجة من مصر و الكويت و البحرين و قطر و دولة الإمارات العربية المتحدة و الأردن و الحكومة اليمنية الشرعية.

وأعرب بيان للأمين العام لمجلس التعاون، عبداللطيف الزياني، عن “إدانة مجلس التعاون لدول الخليج العربية واستنكاره الشديدين لاستهداف جماعة الحوثي- صالح مكة المكرمة بصاروخ باليستي”.

وقال الأمين العام إن “دول مجلس التعاون تعتبر هذا الاعتداء الغاشم، الذي ضرب بعرض الحائط حرمة هذا البلد، مهبط الوحي وقبلة مليار ونصف مسلم حول العالم، استفزازا لمشاعر المسلمين، واستخفافا بالمقدسات الإسلامية وحرمتها”.
وأضاف أن العمل يعد “دليلا بارزا على إمعان جماعة الحوثي- صالح في تجاوزاتها، ورفضها الانصياع لإرادة المجتمع الدولي وقراراته، والمساعي القائمة لتطبيق الهدنة، والجهود الحثيثة للتوصل إلى حل سياسي للأزمة اليمنية”.

وكانت قيادة قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن أعلنت، في بيان الخميس، اعتراض صاروخ باليستي أطلقته المليشيات الحوثية الموالية للنظام الإيراني، من محافظة صعدة اليمنية باتجاه منطقة مكة المكرمة.
وأضاف البيان: “تمكنت وسائل الدفاع الجوي من اعتراضه وتدميره على بعد 65 كم من مكة المكرمة من دون أي أضرار”، مشيرا أيضا إلى أن قوات التحالف الجوية استهدفت موقع الإطلاق في صعدة معقل الحوثيين.

إدانة مصرية
وأعربت الخارجية المصرية عن إدانتها الشديدة لقيام ميليشيا الحوثيين بإطلاق صاروخ باليستي تجاه مكة المكرمة.
وأضافت في بيان لها أن هذا العمل يمثل تطورا خطيرا، وسابقة غير مقبولة، واستخفافا لا يمكن السكوت عنه بحرمة الأماكن الإسلامية المقدسة، وبأرواح المدنيين الأبرياء، وبمشاعر المسلمين في كل أنحاء العالم.
كما أكد البيان على تضامن مصر الكامل مع السعودية تجاه هذا الاعتداء السافر، وعلى موقفها الثابت الداعم للحكومة الشرعية في اليمن، وللجهود التي تقودها الأمم المتحدة للتوصل لتسوية سلمية شاملة للأزمة اليمنية، وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2216 ومخرجات الحوار الوطني وسائر القرارات الدولية ذات الصلة.