إلتون يورط “نادياً عاصمياً” .. والفتح: لن نهدر حقوقنا!

إلتون يورط “نادياً عاصمياً” .. والفتح: لن نهدر حقوقنا!

صحيفة المرصد: أكد مدير الاحتراف بنادي الفتح خالد السعود أن قضية تغيب اللاعب البرازيلي متابعة بشكل دقيق من إدارة النادي والمحامي الذي أوكلته، مبيناً أنه تم التعامل مع القضية بصورة قانونية، وذلك من أجل حفظ حقوق النادي لاسيما وأن اللاعب مرتبط معه بعقد يمتد إلى نهاية الموسم المقبل، وغيابه يعد أمراً غير مقبول على الإطلاق.
وبحسب صحيفة الحياة شدد السعود على أن ما حدث يعد خرقاً للعقد المبرم بين النادي واللاعب وعليه فإن على اللاعب تحديد مصيره عاجلاً، إما عودته مجدداً للفريق، أو استمرار تجاهله، وبالتالي خسارته بتصرفاته نادي الفتح، وعليه تحمل القرارات التي ستصدر بحقه وبحق كل من يفاوضه أو يتعاقد معه. ووجه السعود رسالة خاصة لأنصار فريقه، قال فيها: «ناديكم في أيدٍ أمينة، وإدارته لن تترك حقوق النادي تهدر، وسنتعامل مع القضية بشكل قانوني، ولدينا جميع ما يكفل لنا حفظ حقوق النادي، ومررنا بتجربة سابقة ومشابهة لحال إلتون مع اللاعب المحترف السابق دوريس سالومو، ولم تتبخر حقوقنا حينها».
وكشفت مصادر أن «نادياً عاصمياً» فتح باب المفاوضات مع متخصص الركلات الحرة خلال الأيام الماضية، في وقت منعت تحركات الفتح تجاه عودة لاعبها للتدريبات إتمام الصفقة، وسيدخل النادي الذي يسعى للتعاقد مع إلتون في مخاطر عميقة في حال امتلاك النادي «الأحسائي» لإثباتات تفاوضه معه على رغم سريان عقده.