“الإحصاء” تكشف عن تفاصيل إجمالي العدد النهائي للحجاج من داخل المملكة وخارجها

“الإحصاء” تكشف عن تفاصيل إجمالي العدد النهائي للحجاج من داخل المملكة وخارجها

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الإخباري

https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد – واس : أعلنت الهيئة العامة للإحصاء اليوم الاثنين التاسع من شهر ذي الحجة للعام 1439هـ نتائج إحصاءات الحج لهذا العام 1439هـ.

إجمالي عدد الحجاج
بلغ إجمالي أعداد الحجاج (2.371.675) حاجًّا، منهم (1.758.722) حاجًّا من خارج المملكة، فيما بلغ عدد حجاج الداخل (612.953) حاجًّا، وقد بلغ عدد الحجاج الذكور من الإجمالي العام لأعداد حجاج الداخل والخارج (1.327.127) حاجًّا، وبلغ عدد الحاجَّات الإناث من الإجمالي العام لأعداد حجاج الداخل والخارج (1.044.548) حاجَّةً.

الحجاج القادمين من خارج المملكة
وفيما يخص الحجاج القادمين من خارج المملكة فقد بلغ عدد حجاج دول مجلس التعاون الخليجي (34.140) حاجًّا بنسبة 1.9 %، وبلغ عدد حجاج الدول العربية عدا دول مجلس التعاون الخليجي ( 395.410 ) حاجًّا بنسبة 22.5 %، وبلغ عدد حجاج الدول الآسيوية عدا الدول العربية (1.049.496) حاجًّا بنسبة 59.7 %، أما حجاج الدول الإفريقية عدا الدول العربية فقد بلغت أعدادُهم (166.083) حاجًّا بنسبة 9.5 %، وبلغ عدد حجاج الدول الأوروبية (88.601) حاجًّا بنسبة 5.0 %، بينما بلغ عدد حجاج دول أمريكا الشمالية والجنوبية وأستراليا (24.992) حاجًّا بنسبة 1.4%.

القوى العاملة
كما أكدت هيئة الإحصاء أن أعداد القوى العاملة للجهات التي قدَّمت خدماتها لضيوف الرحمن هذا الموسم من كافة القطاعات بلغ إجمالي عدد القوى العاملة المشاركة في خدمة الحجاج أكثر من 287.300شخص يمثلون الجهات الأمنية و الحكومية والخاصة المشاركة في تقديم أكثر من 215خدمة رئيسية وفرعية، حيث بلغ إجمالي عدد القوى العاملة التي تقدم خدمات الإشراف والمتابعة من 6 جهات 7.310 مشرفين ومشرفات، فيما بلغ إجمالي القوى العاملة التي تقدم الخدمات العامة 192.254 موظفًا وموظفةً، من 19 جهةً، وبلغ إجمالي عدد القوى العاملة في الخدمات الصحية والطبية 32.579 موظفٍ وموظفةٍ من 3 جهات، أما القوى العامة التي تقدِّم خدمات النقل والبريد والخدمات اللوجستية (الشحن، والبريد، والإمداد) فقد بلغت 47.765 موظفًا وموظفةً من 7 جهات، فيما بلغت أعداد القوى العاملة في خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات 7.411 موظفًا وموظفةً من 4 جهات.