التونسي صاحب التغريدة التي دافع فيها عن المنتخب السعودي في المونديال يكشف تفاصيل تواصل قناة “بي إن سبورت” معه وماذا طلبت منه مقابل توظيفه!

التونسي صاحب التغريدة التي دافع فيها عن المنتخب السعودي في المونديال يكشف تفاصيل تواصل قناة “بي إن سبورت” معه وماذا طلبت منه مقابل توظيفه!

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الاخباري

https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد: أكد الشاب التونسي محمد بن قاسم، الذي وصل إلى مكة المكرمة لأداء فريضة الحج، بعد أن منحته سفارة المملكة بتونس تأشيرتي حج له ولوالدته، أن تغريدته التي دافع فيها عن المنتخب السعودي عقب خسارته في افتتاح المونديال أمام روسيا، كانت للرد على بعض الشامتين، ولتوضيح أن ما تناوله بعض الإعلاميين لا يمثل شعب تونس المعروف عنه حبه لأشقائه العرب وخصوصاً الشعب السعودي، وأننا جميعاً شعب واحد نتألم ونفرح معاً.

ووفقا لـ”سبق”، كشف أنه تلقى بعد تلك التغريدة اتصالات كثيرة من قِبل مسؤولين بقناة “بي إن سبورت” القطرية، عرضوا عليه مغريات كثيرة كي يحذف التغريدة، وأكدوا له أنه إذا حذفها سيوظفونه بالقناة، مبينا أنه رفض ذلك لإيمانه بما تعنيه السعودية للعرب والمسلمين وتونس خصوصاً التي يعمل عدد كبير من أبنائها بالمملكة.