الخيانة الزوجية تكشف سر إطلاق النار على “قس مسيحي” أمام كنيسة في ليون الفرنسية

الخيانة الزوجية تكشف سر إطلاق النار على “قس مسيحي” أمام كنيسة في ليون الفرنسية

ترجمة حصرية: تعرَّض قس مسيحي لإطلاق نار خارج كنيسة للروم الأرثوذكس في مدينة ليون الفرنسية، فيما كشفت التحقيقات أن الواقعة مرتبطة بعلاقة جنسية بين الضحية وزوجة الجاني.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية؛ فإن القس نيكولاوس كاكافيلاكيس البالغ من العمر (52 عامًا) تعرض لرصاصتين من بندقية نارية في 31 أكتوبر الماضي.

وأشارت الصحيفة إلى أن القس المسيحي “كاكافيلاكيس” دخل في غيبوبة بسبب الإصابة التي تعرض لها، وبعد أن استيقظ أخبر المحققين أن الرجل الذي حاول قتله كان “منافسًا في الحب”.

من جانبه، أوضح المدعي العام في ليون، نيكولاس جاكيه، في بيان له، أن المهاجم “تبيَّن أنه زوج امرأة كانت على علاقة جنسية بالضحية”، مؤكدًا أنه حاليًا رهن الاحتجاز للتحقيق في الحادثة.

وختم المدعي العام، أنه تم اعتقال المهاجم بعد الواقعة التي اعتقد أنه أفلت منها بالهروب إلى منزله القريب من مسرح الجريمة، مبينًا أنه اعترف بالجريمة، كما تم اعتقال زوجته التي كانت على علاقة بالقس.