علي الزامل

الرجال ( مخفة ) أمام عروض الزواج !؟

الرجال ( مخفة ) أمام عروض الزواج !؟

لا أقصد جميع الرجال وبطبيعة الحال لا أقصد ( العُزاب ) بل بعض المتزوجين الذين أسسوا أُسر ومستقرين لجهة حياتهم الزوجية هؤلاء لمجرد أن يعرض عليهم أحدهم للزواج من إبنته أو أخته أو ربما من طريق وسائل التواصل يقبل دون تردد ساعتها يُلغي تفكيره بزوجته وأسرته المترابطة وينساق لنزواته ولا يحسب تبعات ذلك وتداعياته وإذا سألته عن إندفاعه قال : لقد إستحيت و( إنحرجت ) ولم استطع رفض هذا العرض وبعضهم يقول وافقت من قبيل المُجاملة !؟

أي حياء أو مُجاملة هذه التي تجعلك تهدم أسرتك … المُفارقة أن هؤلاء تحديداً أبعد ما يكونوا عن الحياء والمجاملة في الكثير من تصرفاتهم وسلوكياتهم لكن حينما يتعلق الأمر بعروض الزواج يصبحوا مثالاً للحياء والمجاملة المفرطة !؟

.