علي الزامل

(الزواج غثا) .. خلك طير حُر !؟

(الزواج غثا) .. خلك طير حُر !؟

ثمة فئة من الناس هدفهم التبرع بنصائح وتوصيات مقيتة وإن شئت خسيسة فبمجرد أن يشرع أحد الشباب بالزواج إلا وقفز أحد هؤلاء قائلاً : “ترى الزواج غثا” ومسؤولية و .. و … خلك طير حُر لا بل ويختم بالقول : الله يعينك ! وكأنه ذاهب للسجن أو إلي شر مُستطير!؟ المُفارقة أن هؤلاء متزوجًون وربما ينعمون بالسعادة والاستقرار مع زوجاتهم ولنفرض أنك لم تُوفق بزواجك ربما لخللٍ بك فلماذا لاتدع الآخرين وشأنهم فأنت وأمثالك الغثاء عينه ألا يكفي غلاء المهور والعضل ليتبرع هؤلاء لتكريس العزوف عن الزواج !؟