“العمري” يكشف خطورة التمويل العقاري للبنوك.. ويؤكد: سترتفع الأسعار وسيفصل الموظفين -فيديو

“العمري” يكشف خطورة التمويل العقاري للبنوك.. ويؤكد: سترتفع الأسعار وسيفصل الموظفين -فيديو

صحيفة المرصد: أكد الخبير الاقتصادي عبدالحميد العمري، أن ارتفاع المديونيات على المواطنين، والطلب الاستهلاكي سيضرب القطاع الخاص مما يتسبب في فصل الموظفين.

وقال العمري خلال حواره في برنامج “تم”: ما سبق لسوق التمويل العقاري أن مر بهذه الموجة من ضخ التمويل العقاري الضخم جدا، مشيرا إلى أنه في آخر شهرين من عام 2019 كل مليون ريال تدفع البنك منها ما يقارب 900 ألف.

وأوضح العمري، أن المواطن أو المستثمر العقاري يدفع فقط 100 ألف والباقي تدفعه البنوك، بعكس ما كان يحدث في السابق، موضحا أنه كان من المفترض السير في اتجاهين تحريك الرسوم وتحرير الأراضي من الاحتكار.

وأضاف الخبير الاقتصادي: حينما توقف الترس لمعالجة احتكار الأراضي واستمر التمويل كان من الطبيعي أن تتحرك الأسعار إلى أعلى، متابعا: طبيعي جدا اللي لديه أرضي خام كل ما عليه ينقلها لأراضي مطورة وسيبيع بالسعر الذي يحدده.

وأكد أن هناك أزمة ويجب أن تتحرك الدولة وتحركت لكن من يقوم بتطبيق الرسوم يرى بعين واحدة، مشددا على ضرورة تحريك رسوم الأراضي.

وبين أن ارتفاع المديونيات على المواطنين، والطلب الاستهلاكي سيضرب القطاع الخاص وبعدها سيفصل الموظفين من سعوديين وغيرهم وبالتالي تدخل في دوامة التعثر مع البنوك وتتحول لعاطل.