“الفيروس قفز من الأنواع للبشر”.. السوق الرطبة وراء نشأة “كورونا” والكشف عن خفاياها

“الفيروس قفز من الأنواع للبشر”.. السوق الرطبة وراء نشأة “كورونا” والكشف عن خفاياها

صحيفة المرصد : تسبب فيروس كورونا المستجد وانتشاره السريع حول العالم، في تسليط الضوء على تجارة الحيوانات البرية ضعيفة التنظيم في الصين.
تحوي الأسواق الرطبة سلسلة من الأكشاك التي تبيع الخضار والفواكه الطازجة والأسماك الحية، والدجاج واللحوم الأخرى.
ووفقا لوكالة “رويترز”، تعرضت السوق الرطبة لتدقيق أوثق، بعد ربط انتشار فيروس كورونا بداية بسوق للمأكولات البحرية في ووهان، الصين.
وأوضحت أن الأسواق الصينية، حيث يجري تجميع الحيوانات البرية والمسلوقة في كثير من الأحيان، تُوصف بأنها أرض خصبة للأمراض وحاضنة للعديد من الفيروسات، لتتطور وتقفز حاجز الأنواع إلى البشر.
وبعد إصابة مئات الأفراد بالفيروس الجديد بسرعة، قالت السلطات إنه “على ما يبدو” انتشر من الحياة البرية التي جرى تداولها بشكل غير قانوني في سوق للمأكولات البحرية، وسط المدينة الصينية.