القصة الكاملة لتمرد عمر السومة في الأهلي

القصة الكاملة لتمرد عمر السومة في الأهلي

صحيفة المرصد: تفاقمت أزمة في الأيام القليلة الماضية بين المدرب الكرواتي برانكو ايفانكوفيتش ، المدير الفني للأهلي ، والمهاجم السوري ، عمر السومة ، أثارت الجدل في الشارع الرياضي السعودي بين مؤيد ومعارض.

البداية
وبدأت القصة حينما دار حوار مصغر بين ايفانكوفيتش والسومة على هامش استعدادات الأهلي لمباراة الاياب في ثمن نهائي دوري ابطال آسيا ، إذ طالب الأخير مدربه بقيام بعملية تغير في سياسته التدريبية وعدم الدفع بأثنين مهاجمين في الخط الأمامي مما أثار غضب الرجل الكرواتي ليضطر لابقاء السومة على مقاعد البدلاء والاعتماد على ديجانيني بمفرده في الخط الأمامي في موقعة محيط الرعب.

إلقاء القميص على الأرض

وجاء رد السومة عنيفا بعد قرار ايفانكوفيتش فأثناء اجراء اللاعب لعملية الاحماء والتسخين تأهبا لتبديله قام بخلع قميص الأهلي والقاؤه على الأرض ليثير غضب الجماهير الأهلاوية التي عبرت عن شعورها في مختلف منصات وسائل التواصل الاجتماعي مطالبين الادارة بضرورة معاقبة السومة على ما بدر منه بحق الشعار.

اعتذارا للمدرب

إدارة الأهلي برئاسة أحمد الصائغ بدورها طالبت عمر السومة بتقديم اعتذارا لمدربه لتهدئة الأجواء بينهما قبل انطلاقة الموسم الكروي الجديد وهذا ما رفضه اللاعب وطالبهم السماح له بالرحيل على سبيل الاعارة مؤكدا انه يملك عرض خليجي لم يصفح عن اسم النادي الذي يرغب في الاحتراف اليه.

تهدئة الأجواء بين السومة وايفانكوفيتش

ويتنظر أصحاب الكلمة العُليا في النادي الأهلي استئناف الفريق لتدريباته من أجل تهدئة الأجواء بين السومة وايفانكوفيتش ولم الشمل بينهما قبل ضربة البداية في بطولة الدوري السعودي للمحترفين المقررة يوم 22 من أغسطس الجاري.