“المحكمة العليا” تحسم خلافًا بين محكمتين في قضية “حادث مروري” بجدة

“المحكمة العليا” تحسم خلافًا بين محكمتين في قضية “حادث مروري” بجدة

صحيفة المرصد: رفضت المحكمة العامة والمحكمة الجزائية في جدة، النظر في دعوى “حادث مروري” أقامتها “النيابة” لعدم الاختصاص، إلا أن “المحكمة العليا” التي تعد أعلى جهاز قضائي بالمملكة تدخلت وحسمت الخلاف.

صرف النظر لعدم الاختصاص

وبحسب “عكاظ”؛ فإن “النيابة” أقامت دعوى مرورية أمام المحكمة العامة ضد مقيم اتهمته بالتسبب في حادث سير، وصدر حكم بصرف النظر لعدم اختصاص المحكمة.

ثم أقيمت الدعوى ذاتها أمام المحكمة الجزائية فصدر حكم مماثل بصرف النظر لعدم اختصاص المحكمة في الدعوى، ليتم رفعها إلى المحكمة العليا لحسم التدافع السلبي بين المحكمتين.

ودرست الدائرة القضائية المختصة في المحكمة العليا الحكمين الصادرين بعدم الاختصاص، واطلعت على المعاملة ومرفقاتها، ودرست صورة الصكين.

قرار المحكمة العليا

وأكدت في قرارها أن العبرة في تحديد الاختصاص طلبات المدعي العام الذي أوصى بالعقوبة الواردة في (المادة ٦٢) من نظام المرور، وفق ما جاء في الصكين الصادرين في الموضوع.

وكشفت المحكمة العليا أن الدعوى كانت بسبب حادث مروري نتيجة عكس السير في الطريق، وأن إثبات الإدانة وتوقيع العقوبة في الدعاوى المتعلقة بالمخالفات المنصوص عليها في نظام المرور ولائحته التنفيذية، من اختصاص الدوائر المرورية بالمحاكم العامة.