المحكمة والادعاء يصرفان النظر عن دعوى ضد «قينان الغامدي»

المحكمة والادعاء يصرفان النظر عن دعوى ضد «قينان الغامدي»

صحيفة المرصد-متابعات : قرر قاضي المحكمة الجزائية في الباحة أمس، صرف النظر عن الدعوى التي أقامها مدير تعليم الباحة ضد الإعلامي والكاتب السعودي قينان الغامدي، كما قررت هيئة التحقيق والادعاء العام صرف النظر عن دعوى مماثلة تقدم بها مدير جامعة الباحة؛ لعدم الاختصاص وإحالتها إلى وزارة الإعلام. وطبقا لمحامي قينان الغامدي، الدكتور عبدالعزيز الغامدي، رفع مدير تعليم الباحة دعوى ضد موكله على خلفية مقال صحفي نشر في صحيفة إلكترونية، في حين أن المقالات الصحفية والعمل الصحفي وما يترتب عليه من أنشطة يخضع لنظام المطبوعات والنشر.
وبحسب صحيفة عكاظ أضاف المحامي عبدالعزيز الغامدي «أن الجهة المسؤولة عن نظر مثل هذه المخالفات ومعالجتها من ناحية التحقيق ونظر الدعوى هي لجنة المخالفات الصحفية التابعة لوزارة الثقافة والإعلام، غير أن مدير تعليم الباحة وشقيقه أصرا على رفع الدعوى في المحاكم الجزائية». وأشار الغامدي أن شقيق مدير تعليم الباحة الذي يعمل مديرا لجامعة الباحة، رفع دعوى منفردة ضد الكاتب قينان بذات التهمة وأحيلت الأوراق إلى هيئة التحقيق والادعاء العام التي رأت أن القضية من اختصاص وزارة الإعلام، في حين حكم القاضي بصرف النظر عن دعواهما في القضية الثانية لانتفاء ولاية البحث، كونها لا تتبع لولاية القضاء العام ولا المحاكم الجزائية، وإنما تتبع بحكم الاختصاص الولائي لوزارة الثقافة والإعلام. وأوضح المحامي الغامدي أنه تم رفع الحكم لمحكمة الاستئناف لتأييده. يذكر أن الكاتب قينان الغامدي نشر مقالا مطولا في صحيفة إلكترونية في فبراير الماضي تناول فيه ما وصفه بأنموذج للفساد تقوم به لوبيات سرورية «و وضع الكاتب مدير تعليم الباحة، وشقيقه مدير الجامعة كمثالين «لما أسماه» اللوبي السروري».