بالصور .. الداخلية المصرية تنشر تفاصيل المتورطين بتفجير الكنيسة !

بالصور .. الداخلية المصرية تنشر تفاصيل المتورطين بتفجير الكنيسة !

صحيفة المرصد:كشفت وزارة الداخلية المصرية تفاصيل القبض على المتورطين في تفجير كاتدرائية العباسية في القاهرة صباح يوم الأحد ، وفقاً لموقع العربية نت .

 

التخطيط لعمليات ارهابية تستهدف الأقباط

وقالت إن المتهم استمر في تواصله مع قيادات الجماعة الإرهابية في الدولة العربية، وتكليفه عقب مقتل القيادى الإخوانى محمد محمد كمال – بالبدء فى الإعداد والتخطيط لعمليات إرهابية تستهدف الأقباط بهدف إثارة أزمة طائفية واسعة خلال الفترة المُقبلة دون الإعلان عن صلة الجماعة بها حيث رصدت المعلومات إصدار ما يطلق عليه المجلس الثوري المصري أحد الأذرع السياسية للجماعة الإرهابية بالخارج بيانا بتاريخ 5 ديسمبر الحالي يتوعد قيادة الكنيسة الأرثوذكسية بسبب دعمها للدولة حيث إضطلع المذكور بتشكيل مجموعة من عناصره المتوافقة معه فكرياً “تم تحديدهم” وأعد لهم دورات تدريبية بأحد الأوكار بمنطقة الزيتون بمحافظة القاهرة إستعداداً لتنفيذ بعض العمليات الإرهابية.

وقالت إن نتائج البصمة الوراثية لأسرة المذكور مع الأشلاء المشتبه فيها والمعثور عليها بمكان الحادث أسفرت عن تطابقها و تم إستهداف الوكر المشار إليه وأسفرت النتائج عن ضبط عدد 2 حزام ناسف معد للتفجير وكمية من الأدوات والمواد المستخدمة فى تصنيع العبوات المتفجرة.. كما تم ضبط عناصر من تلك البؤرة.

وقالت أن العناصر المضبوطة هي:

– رامى محمد عبدالحميد عبدالغنى مواليد 20/10/1983 القاهرة ويقيم في 27 شارع على الجندى مدينة نصر – حاصل على بكالوريوس تجارة ، ويعد المسئول عن إيواء إنتحارى العملية وتجهيزة وإخفاء المواد المتفجرة والأحزمة الناسفة.

– محمد حمدى عبدالحميد عبدالغنى مواليد 22/6/1979 القاهرة ومقيم في 5 شارع محمد زهران الزيتون – حلاق، وتمثل دوره فى الدعم اللوجيستى وتوفير أماكن اللقاءات التنظيمية لعناصر التحرك.

محسن مصطفى السيد قاسم، مواليد 12/1981 القاهرة ويقيم في 365 شارع ترعة الجبل الزيتون والمذكور شقيق قيادى التحرك الهارب مهاب ويضطلع بدور بارز فى نقل التكليفات التنظيمية بين شقيقه وعناصر التنظيم والمشاركة فى التخطيط لتنفيذ عملياتهم العدائية.

علا حسين محمد على مواليد 22/7/1985 القاهرة وتقيم في 27 شارع على الجندى – مدينة نصر – زوجة الأول وبرز نشاطها فى الترويج للأفكار التكفيرية من خلال وسائل التواصل الإجتماعى ومساعدة زوجها فى تغطية تواصلاته على شبكة المعلومات الدولية.

وذكرت الوزارة أنه يجري حاليا إتخاذ الإجراءات القانونية حيال العناصر المضبوطة وتقديمهم لنيابة أمن الدولة .