نهاية صادمة لقصة “حب أبدية” بين زوجين في بريطانيا!-صور

نهاية صادمة لقصة “حب أبدية” بين زوجين في بريطانيا!-صور

ترجمة حصرية : وقعت جريمة صادمة في بريطانيا بعدما قامت زوجة تبلغ من العمر 49 عاما، بطعن زوجها بـ 22 طعنة وذلك لغيرتها عليه بعد شكها في أنه على علاقة بأخرى وذلك في سبتمبر الماضي.

لكن رد فعل الزوج كيفن سينجلتون أمام المحكمة كان مفاجئاً رغم الطعنات التي كانت ستنهي حياته، حيث قال :” لقد كنا معًا لمدة 25 عامًا. اعتقدت أنها كانت الشخص الذي سأقضي حياتي معه، وهناك عنصر من عناصر التسامح بسبب المدة التي قضيناها معًا لأنني أحبها”. وتابع :” لا يمكنني أن أنسى ذلك اليوم لكنني أسامحها بشكل عام”.

من جهتها ، زعمت جوان للشرطة: “لم أرغب في قتله ، أردت فقط أن أؤذيه. كان بإمكاني قتله”.

وحُكم على جوان الآن بالسجن لمدة ست سنوات وثمانية أشهر لإصابتها بنية التسبب في ضرر جسدي خطير. كما وحُكم على ابنهما فوكس ، الذي أخفى سكاكين بعد الطعن ، بالسجن 8 أشهر مع وقف التنفيذ لمدة عامين بتهمتي مساعدة أحد المخالفين.

وأظهرت بعض الصور المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي مدى حب الزوجين وارتباطهما ببعض وسعادتهما في حياتهما معاً.