بالفيديو.. إعلامي سوري للقومجيين: وقفتم مع سلالة الأسد التي حولت سوريا إلى مملكة وراثية سفاحة

صحيفة المرصد:شن الكاتب والإعلامي السوري، أحمد خطاب، الذي يلقب بصوت الثورة السورية، هجوما عنيفا على من وصفهم بـ” القومجيون والعلمانجيون والناصرجيون واليسارجيون العرب”، لوقوفهم إلى جانب الطغاة، خاصة في سوريا.

وقال خطاب أثناء مشاركته في برنامج “الإتجاه المعاكس”، المذاع على قناة الجزيرة، ويقدمه الإعلامي السوري فيصل القاسم، أن القومجيين ومن على شاكلتهم ” وقفوا في الوقت المناسب مع الطغاة والطغيان والاستبداد والمستبدين بدلا من أن يقفوا مع شعوبهم”، موضحا أن هذا الامر أوصلنا إلى استنتاج وهو “عصر سقوط الأقنعة الكبير.. الشعب السوري بدمائه على مدى خمس سنوات ونيف أسقط هذه الأقنعة التاريخية”.

واعتبر خطاب أن الكثير منهم كانوا يختبؤون خلف هذه الأقنعة، ضاربا المثل بالعلماني المزيف “أدونيس”، و”رئيس المؤتمر القومي العربي السابق الذي كان صديقا لصدام حسين والقيادة العراقية ثم التف وصار اليوم صديق لإيران التي أعدمت صدام”، واصف الأمر بـ”الزيف إنه الزيف”.

وتحدث خطاب عن الماركسيين الذين وصفهم بـ”المزيفين الذين كانوا يقفون بجانب الفقراء والثورات، وعندما انتفض الفقراء فقراء حلب وليش اغنياء الشلم، وقفوا مع الاغنياء والنظام السلبي النهبي”، على حد وصفه.

وشدد على أن القومية المزيفة والماركسية المزيفة والمقاومة المزيفة لم تكن إلا مجرد “قناع”، معبرا أن معركتنا الحقيقية اليوم هي التفرقة بين العملة الحقيقية والعملة المزيفة، علما أن العملة المزيفة أكثر “لمعانا” من الحقيقية، مشددا علة أن معركتنا هي معركة “الذات مع الذات”، معتبرا أن هؤلاء وقفوا مع نظام سلالة آل الأسد الذين حولوا سوريا الى مملكة وراثية سلالية سفاحة.