بالفيديو .. العيسى يكشف عن أهم آراء بعض علماء النفس في الرؤى والأحلام

بالفيديو .. العيسى يكشف عن أهم آراء بعض علماء النفس في الرؤى والأحلام

صحيفة المرصد: علق الشيخ محمد العيسى، على آراء بعض علماء النفس في تفسير الرؤى والأحلام.

وقال العيسي، إن علماء النفس الذين يؤمنون بالنبوات، يختلفون عن علماء النفس الآخرين، لأن من يصدق بالنبوات هو على قناعة بأن هناك رؤى من الله، ورؤى من الشيطان.

وتابع: “للعلماء تفسيرات فيما يتعلق بأحاديث النفس، وهي تحليلات تختلف عن تحليلات باقي العلماء غير المصدقين بالنبوات، وإن اختلفوا معهم في بعض الأشياء”.

وواصل العيسي حديثه: “أما بالنسبة لتحليلات علماء النفس، الذي يستبعدون الجانب الإيماني، وذلك من نظر المحلل النفسي الشهير فوريد، وكتابه الشهير تفسير الإحلام، وغيره من نظرياته، هذه كلها ترتكز على أن الحلم هو حالة فيسولوجية للإنسان”.

وأكمل الشيخ محمد العيسي: “ويمثل الحلم حالة إشباع مؤقتة للأشياء المكبوتة في النفس، ويقول العلماء إن كل ما تراه في منامك يرتبط بواقعك اليومي ويرمز
إلى مشاعرك ورغباتك، وهم يفسرون على هذا الأساس”.

وزاد: “فوريد هو مؤسس مدرسة التحليل النفسي، وكلها تقوم على نظريات، ولا تقوم على دليل مادي ملموس مقطوع، ولا ننكر إن البعض منها صحيح”.

وأكمل: “المحللين النفسيين لديهم أخطاء وصواب، وفوريد واحد منهم له تحليلات عظيمة من وجهة نظر محبيه، ونحن لا ننكر كل نظرياته، هناك نظريات صحيحة، وأخرى عليها تحفظ، ولكنه في الوق ذاته استطاع كشف الكثير من أسرار النفس البشرية، ولكنه لم يستطيع تفسير سبب إدمان التدخين والكوكايين الذي تسبب في وفاته”.

وقال العيسى: “فوريد كان أدرى بنفسه وأمراضه، ولكنه لم يصل إلى تحليل يفيد به نفسه في المقام الأول، نحن نوافق أنه له نظريات جيدة ومقبولة، ولكن ليس كل ما قال مقبول أبدًا”.