بالفيديو .. الفنان الصريخ : “الأغاني القديمة كانت تتضمن كلاماً إلحادياً” ..ولهذا غنيت “شلحة هدى”

بالفيديو .. الفنان الصريخ : “الأغاني القديمة كانت تتضمن كلاماً إلحادياً” ..ولهذا غنيت “شلحة هدى”

صحيفة المرصد: أكد المطرب عبدالله الصريخ أن بعض الأغاني القديمة كانت تتضمن كلاماً إلحادياً وغناها الشعراء، لافتاً إلى أنه كان يمتنع عن تلك الأشياء.

فيما فاجأه الشريان بما كان قد غناه قديما، مضيفاً بأن كلمات الأغان وصفت بالجريئة ، وذلك خلال استضافته في برنامج “الثامنة” .

وأكد الصريخ ، إنه في السابق كان يتعرض للمضايقات بسبب الفن ، حيث كانت تستمر المطارد له خارج محافظة عنيزة ، حين يتوجه إلى البر من أجل أن يغني ، وأنهم مجموعة ممن كانوا يرقصون على أغانيه في الماضي ، لكنهم حين تراجعوا أصبحوا يلاحقونه.

وحول أغنية “آه وآويلاه يوم هب الهوى.. طير الفستان عن شلحة هدى” التي احتوت كلمات خادشة للحياء ، والتي غناها الصريخ وعدد من الفنانين الشعبيين السابقين قال الصريخ : أنا غنيتها لإعجابي باللحن فقط ، حيث إنه لحن مميز.

من جهة أخرى ، قال الفنان محمد السليمان : إن أغنية “الكنة” لم يكن يتوقع لها نجاحاً كبيراً ، حيث كتبها الشاعر الراحل مساعد الرشيدي وأعطاها لفنان آخر إلا إنه لم يتمكن من غناءها ، وفي زيارة لمساعد الرشيدي في منزله وجدت القصيدة مكتوبة مع مجموعة قصائد منثورة في مجلسه ، فقمت بتلحينها وسجلت المطلع الأول في جهاز تسجيل صغير ، وأعجب ذلك مساعد ، حيث تم تسجيلها رسمياً وحققت نجاحاً كبيراً.