بالفيديو: باحث شرعي يكشف سبب التحذير من جماعة التبليغ والدعوة.. ويكشف عن اسم الدولة التي نشأت منها

بالفيديو: باحث شرعي يكشف سبب التحذير من جماعة التبليغ والدعوة.. ويكشف عن اسم الدولة التي نشأت منها

صحيفة المرصد : كشف الباحث الشرعي تركي الغامدي سبب تحذير وزارة الشؤون الإسلامية من جماعة التبليغ والدعوة المعروفة بجماعة “الأحباب” ووجهت خطباء الجمعة القادمة بالتحذير من خطورتها وانحرافها.

وقال “الغامدي” خلال لقائه في برنامج “الراصد” أن مؤسس هذه الجماعة هو محمد بن إدريس الكاندهلوي في الهند قبل تقريباً 100 سنة وهي في الأصل جماعة قبورية ليست في غلاف التصوف والجهل والخزعبلات ثم أخذت مبدأ الدعوة والخروج والمقصود به أنهم يخرجون 3 أيام وأربعين يوم أو شهرين وإذا لم يخرج فإيمان الشخص ناقص وإذا لم يكن في عمرك 4 أشهر أو شهرين خروج في السنة حيث يدورون على البلاد والقرى يدعون الناس ولهم قواعد وطقوس ولديهم فكرة التكيف والتشكل على حسب المكان المتواجدين فيه.

وأضاف أن عناصر الجماعة المتواجدون في المملكة يمتلكون نفس الفكر ولهم اجتماع سنوي في الهند يحضرونه من يمثلهم من السعودية أو الخليج مشيراً إلى أنهم متواجدون في العالم ككل ولديهم بالهند أمير للجماعة الذي له أمراء موزعون في المناطق مثل ما يشبه في جماعة الإخوان بالبيعة.

وتابع أن لديهم مشكلة البدع والمغالاة في الأحاديث الموضوعة والرؤى التي تكون بمثابة أدلة بالنسبة لهم، لافتاً إلى أن أغلب من كانوا في حادثة جهيمان واقتحام الحرم كانوا من جماعة الأحباب.