برلماني مصري يتعرض لموجة من السخرية بعد اختراعه طائرة “هيليكوبتر” بدون مروحة

برلماني مصري يتعرض لموجة من السخرية بعد اختراعه طائرة “هيليكوبتر” بدون مروحة

صحيفة المرصد: سخرت مواقع التواصل الاجتماعي مما أعلنه النائب المصري السابق صلاح خليل عن اقترابه من تحقيق ما وصفه بـ”الإنجاز”، من خلال تصنيع طائرة هليكوبتر من خامات مصرية 100%، وأجزاء من شاسيه توك توك وجربها لتطير بدون مروحة بنجاح.

ووصف مغرّد الأمر بـ”المسخرة” في حين قام معلقون على الإعلان الذي نشره خليل على صفحته الشخصية على “فيسبوك” بتشجيعه بالقول: “بالتوفيق يا خالو”، في حين ذهبت أخرى للقول: “ارحمونا وارحموا عقولنا أبوس إيديكم”.

وبحسب “هافنغتون بوست عربي”، أورد خليل عبر صفحته على فيسبوك إعلاناً عن اختراعه الذي يقوم بالعمل عليه وسيساهم في “نهضة مصر” قائلاً: “رداً على تساؤلات البعض عما أقوم به من عمل هذه الأيام هو تصميم وتصنيع طائرة هيليكوبتر محلية الصنع 100% ومن خامات مصرية الصنع وجارِ العمل واقتربنا من الإنجاز وندعو الله أن يكلل جهودنا بالنجاح، وفي النهاية أقول إن الهدف من هذا العمل هو المساهمة ولو بجزء بسيط في نهضة مصرنا العزيزة على يد أبنائها كل في مجاله وتخصصه وعندها تكون مصر أم الدنيا”.

وأكد النائب السابق أن المشروع سيقدمه هدية إلى مصر، ومهما حصل على عروض من الخارج فلن يستجيب لها حتى تكون طائرة مصرية خالصة، مؤكداً: “جربت كل شيء فيها وبدون مروحة رفعتها عن الأرض حوالي متر باستخدام ضغوط الزيت والهيدروليك”.

فيما تناقلت مواقع مصرية الخبر ونقلت عن خليل تصريحات يوضح فيها مصدر فكرته وتفاصيل “إنجازه”، حيث قال:
“تصنيع طائرة حقيقية حلم حياتي منذ طفولتي، وبعد أن توقفت عن ممارسة العمل السياسي تفرغت لتصنيع الطائرة، مستغلاً عملي وعلمي في الميكانيكا والهيدروليك، ونفذت الفكرة من حديد مصري 100% وقطع غيار سيارات وأجزاء من شاسيه توك توك، وفي النهاية فإن تكلفة الطائرة لن تتعدى نصف سعر توك توك جديد”.

وأضاف النائب أن “هذه التجربة يسخر منها عناصر الإخوان، ويشجعني ويقف بجواري عدد كبير ممن اقتنعوا بالفكرة، وقد أجريت تجربة بها على الأرض دون تركيب المراوح، وتمكنت من التحرك بها، ولو وقفت الدولة بجانبي وقتها سنستخدم خامات مختلفة ووقودا آخر بخلاف البنزين العادي الذي استخدمه”.

وأشار إلى أن “الاختراع عبارة عن سيارة وطائرة في نفس الوقت، حيث عانيت كثيرًا أثناء سفري إلى مجلس النواب عندما كنت عضواً به، وكانت عندما تقع حادثة على الطريق يتوقف تماماً، ويتسبب الزحام في أن المريض الذي تحمله سيارة إسعاف يتوفى بداخلها، ولذلك فسيكون الاختراع بمثابة إسعاف طائر وبها إمكانيات الطائرة والسيارة في نفس الوقت”.