بالفيديو.. تفاصيل أسوأ مقابلة للإعلامي الأمريكي الراحل لاري كينغ مع “القذافي”

بالفيديو.. تفاصيل أسوأ مقابلة للإعلامي الأمريكي الراحل لاري كينغ مع “القذافي”

صحيفة المرصد : كشف تقرير نشره موقع “الحرة”، أن مقدم البرامج الحوارية التلفزيونية الأميركي الشهير لاري كينغ، أجرى أسوأ مقابلة في تاريخه مع الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي.

وقال التقرير: “في 2009 أجرى (كينغ)، الذي توفي اليوم السبت، مقابلة مع الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي سأله خلالها عدة أسئلة محرجة، ومنها: هل فكرت فيمن سيخلفك في منصب الرئيس؟، حينها أجاب بأنه ترك السلطة من عام 1977، وأن الشعب هو من يحكم البلاد حاليًا، فيما هو يعمل على قيادة الثورة”.

وأضاف التقرير: “كما سأل (كينغ) ضيفه (القذافي) عن أكبر أخطائه فأجاب زعيم ليبيا الراحل أنه ارتكب عدة أخطاء، لكنه ركز بشكل محدد على رغبته السابقة في إنتاج قنبلة نووية قبل العدول عن ذلك”.

وختم التقرير: “بعد سنتين من إجراء تلك المقابلة الشهيرة، ظهر لاري نفسه في مقابلة تلفزيونية، سأله خلالها المقدم عن رأيه في القذافي وفي المقابلة التي أجراها معه، كانت إجابة لاري كالتالي: القذافي كديكتاتور هو بالتأكيد من بين الأسوأ في العالم، لكن كشخص يمكن أن تجري معه مقابلة فقد كان الأسوأ على الإطلاق”.

ووصف لاري القذافي، الذي حكم ليبيا لأكثر من 40 عاما، بأنه كان شخصا مثيرا للاهتمام، لكنه في نفس الوقت يمتلك تفكيرا غريبا، وتوقع سقوطه قبل نحو ثمانية أشهر من مقتله في أكتوبر 2011.