علي الزامل

بحسن نية وثق بـ ( زوجاته ) فكان الهدف رأسه !؟

بحسن نية وثق بـ ( زوجاته ) فكان الهدف رأسه !؟

يُروى أن ثمة رجلاً في خريف العمر له زوجتين … إحداهما مُسنة والأخرى شابة كلاهما تحبانه جداً وكل واحدة منهما تود لو أنه يحبها لوحدها … بدأ الشيب يغزو رأس الرجل فلم يُعجب الزوجة الشابة أن يبدو زوجها عجوزاً !

لذلك عمدت كل ليلة أن تُمشط شعره وتقتلع الشعرات البيضاء ! لكن الزوجة المُسنة كانت سعيدة لمشيب زوجها لأنها لم ترغب أن تبدو كأمه !

فكانت كل ليلة تمشط شعره وتقتلع أكبر عدد ممكن من الشعرات السوداء وهكذا دواليك وبالنتيجة سرعان ما وجد الرجل نفسه أصلعاً !؟

الحكمة من القصة : إذا أذعنت لإرضاء الجميع حتماً سوف تخسر نفسك ، وليت المسألة تتوقف على الصلع ربما لهان الأمر !؟