بعدما تم إيقافها بالأمر السامي.. “الشمراني”: مصير منح العلاوة السنوية يتحدد وفقًا لهذا الموعد!

بعدما تم إيقافها بالأمر السامي.. “الشمراني”: مصير منح العلاوة السنوية يتحدد وفقًا لهذا الموعد!

صحيفة المرصد: أكد الخبير التعليمي عوض الشمراني، أن مصير عودة صرف العلاوة السنوية سوف يتحدد خلال الأيام المقبلة أي المدة المتبقية على بداية العام الميلادي الجديد، وتعتبر هذه المدة آخر ما ينتظره المتفائلون بعودة العلاوة، والتي تم إيقافها بالأمر السامي الكريم لعام 1438هـ، ولم يرد نصٌ سامٍ بإعادتها حتى الآن.

وقال “الشمراني”، أنه حتى لا يتم قطع الطريق على المتفائلين فلابد من توضيح الإجراء النظامي الخاص بموعد منح العلاوة السنوية، والذي يخضع لأنظمة ولوائح الخدمة المدنية، وفقًا لـ “عاجل”.

ولفت “الشمراني” إلى ما نصت عليه المادة 17 من نظام الخدمة المدنية: (يُمنح الموظف العلاوة وفق سلم الرواتب الملحق بهذا النظام وذلك بنقله من الدرجة التي يشغلها إلى الدرجة التالية لها مباشرة في المرتبة نفسها، ويتم هذا النقل من أول شهر محرم من كل سنة)، منوها أن هذه المادة صادرة بالمرسوم الملكي رقم م/49 بتاريخ 10/ 7 / 1397هـ، ولم يتم نقضه بمرسوم ملكي حتى تاريخه.

وأكد “الشمراني” أنه طالما لم يصدر مرسوم ملكي بتحويل منح العلاوة السنوية من السنة الهجرية إلى السنة الميلادية، فإن ذلك يعني استمرار إيقافها حتى عام آخر.

الجدير بالإشارة أن وزير المالية، محمد الجدعان، أكد أمس الثلاثاء أن هناك مبادرات بشأن الموظفين الحكوميين تتم دراستها وسيتم الإعلان عنها في حينه.