بعدما كان إسلامياً متشدداً .. أحمدي نجاد :”أنا ليبرالي ديمقراطي”!

بعدما كان إسلامياً متشدداً .. أحمدي نجاد :”أنا ليبرالي ديمقراطي”!

صحيفة المرصد : وصف محمود أحمدي نجاد نفسه في مقابلة مع مجلة “أنديشه بويا” (الفكر المتجدد)، بأنه “ديمقراطي ليبرالي”، الأمر الذي أثار جدلاً واسعاً بين الإيرانيين حيث يعتبر هذا التصريح عكس التيار المتشدد الذي انتمى إليه على مدى سنوات.

وتداول ناشطون إيرانيون صوراً لحملة نجاد، أثارت سخرية عارمة بعدما أبدى الرئيس السابق ليونة لم يبدها خلال حكمه فيما يتعلق بالعديد من الملفات، على رأسها علاقة بلاده مع الخارج. وفقاً لـ”العربية.نت”

ويتهم المتشددون أحمدي نجاد بتغيير البوصلة، كما اتهمته مواقع أصولية بأنه اتخذ نفس المسار الذي سلكه مير حسين موسوي ومهدي كروبي، وانتهى بهما المطاف إلى الإقامة الجبرية.

ومن المقرر أن تعلن الأسماء النهائية للمرشحين بحلول 27 مايو، على أن تلي ذلك حملة انتخابية لعشرين يوما.