بعد الاقتراب من حافة الجوع بسبب سيطرة “حزب الله”.. لبنان يلجأ إلى “خطوة مفاجئة” لإنقاذ مواطنيه

بعد الاقتراب من حافة الجوع بسبب سيطرة “حزب الله”.. لبنان يلجأ إلى “خطوة مفاجئة” لإنقاذ مواطنيه

صحيفة المرصد: يقترب لبنان من حافة الجوع يوما بعد يوم، نتيجة لسيطرة حزب الله المدعوم من إيران على مفاصل الدولة، وهروب الاستثمارات من البلاد وتوقف الدعم الخارجي، بسبب تصنيف الحزب ككيان إرهابي.

كما أن رجال أعمال لبنانيين الذين كانوا يرسلون أموالهم إلى وطنهم لسنوات ، قد لا يكونون على استعداد للقيام بذلك هذا العام، وبشكل مفاجئ وجه رئيس الوزراء اللبناني، حسان دياب، نداءً إلى اللبنانيين في الخارج بالقدوم إلى البلاد بـ “الدولار” لإنقاذها.

النخبة الحاكمة

ويشعر كثيرون بالذعر من تعامل النخبة الحاكمة مع الانهيار الاقتصادي والمالي غير المسبوق في لبنان، والغضب من البنوك المحلية التي تحتجز ودائعهم الدولارية كرهينة، ولذلك توقف البعض عن إرسال الأموال، باستثناء مبالغ صغيرة لإعالة أسرهم.

وبعد فتح المطار بنسبة 10% فقط من حركة الطيران السابقة، تقتصر عدد الرحلات اليومية على 20 رحلة بمعدل 2000 راكب يوميا.

اقتصاد البلاد

ويعول المسؤولون على عودة الحركة السياحية إلى البلاد مع اتخاذ هذا الإجراء، لكن مسافرين اشتكوا من أسعار بطاقات السفر المرتفعة.ولسنوات طويلة، ساعد ملايين اللبنانيين في الخارج في الحفاظ على اقتصاد بلادهم، عن طريق إرسال حوالات بلغت 12.5 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي.