تطورات جديدة في قضية الطفلة “جنى الشهري” المتوفاة إثر ماس كهربائي بأحد أعمدة الإنارة بالمجاردة

تطورات جديدة في قضية الطفلة “جنى الشهري” المتوفاة إثر ماس كهربائي بأحد أعمدة الإنارة بالمجاردة

صحيفة المرصد : أيدت محكمة الاستئناف الإدارية في منطقة «عسير» الحكم الصادر ضد بلدية المجاردة بدفع 150 ألف ريال لورثة الطفلة «جنى علي محمد الشهري 9 أعوام» بشأن قضية وفاتها نتيجة ماس كهربائي في أحد أعمدة الإنارة التابعة للبلدية بحديقة شارع الفن.

مماطلة في الدفع

وقالت والدة الطفلة  -وفقاً لـ”الوطن”-، إن ملايين الدنيا لا تعوضها عن ابنتها، ولكن على كل حال طالبنا وراجعنا وتعبنا إلى أن صدر حكم يدين بلدية المجاردة وإلزامها بدفع مبلغ 150 ألف ريال.

وتابعت : “ومع ذلك لم نحصل على شيء حتى الآن من بلدية المجاردة التي ما زالت تماطل، على الرغم من صدور الحكم منذ 1442/‏4/‏2، وعند مراجعتنا الأخيرة للبلدية في تاريخ 1442/‏5/‏14 تمت إحالة الموضوع إلى مدير إدارة الشؤون المالية ببلدية المجاردة.

تفاصيل الحادثة

تعود تفاصيل القضية إلى 14 محرم 1441 عندما تسبب ماس كهربائي في أحد أعمدة الإنارة التابعة لبلدية المجاردة بشارع الفن في وفاة «جنى».

وبعد مباشرة الجهات المختصة اتضح أن هناك 6 أعمدة بها ماس كهربائي، وتم فصل التيار الكهربائي عن الشارع بأكمله، وأثبت تقرير الطب الشرعي تأكيد الوفاة بالصعق الكهربائي.

وتسببت القضية في إعفاء رئيس بلدية المجاردة حينها، ومدير الخدمات، ورئيس قسم الكهرباء بالبلدية من مناصبهم، وإحالة المتسببين إلى النيابة العامة.