ترامب محذرا من عزله بسبب تصريحات محاميه .. أسواق المال “ستنهار”

ترامب محذرا  من عزله  بسبب تصريحات محاميه  .. أسواق المال “ستنهار”

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الاخباري

https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد -وكالات : رأى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن “الجميع سيصبحون فقراء جدا” حال تم عزله من منصبه، الخميس، متسائلا عن كيفية تنفيذ ذلك الأمر، بعدما قطع خطوات واسعة لتحسين الظروف الاقتصادية في بلاده.

وجاء قول ترامب، في معرض إجابته على سؤال تلقاه خلال مقابلة أجرتها معه شبكة “فوكس نيوز” الأمريكية، حيث رد على الإعلامية آينسلي إيرهارت، بقوله: “أعتقد أن السوق ستنهار، وأعتقد أن الجميع سيصبحون فقراء جدا”، حسب رأيه.

وتساءل ترامب: “لا أعرف كيف يمكنك أن تحاسب شخصًا قام بعمل رائع”، مضيفا أنه سيمنح نفسه “A +” إذا طلب منه تقييم أدائه في منصبه حتى الآن، وقال: “لا أعتقد أن أي رئيس قد قام بما قمت به”، حسب تعبيره.

خيارات الرئيس الأميركي تتلاشى تدريجياً

ومن الواضح أنّ خيارات الرئيس الأميركي تتلاشى تدريجياً لتجنب احتمال عزله أو حماية عائلته من الملاحقة القضائية، وفق ما يؤكد خبراء في القانون.

وأظهرت الإدانات التي صدرت بحق اثنين من كبار مستشاري ترامب السابقين، يوم الثلاثاء، أن انتقاداته المتكررة فشلت في إعاقة التحقيق الذي يجريه المدعي الخاص روبرت مولر حول احتمال وجود تواطؤ بين فريق حملته الانتخابية وروسيا للتأثير على نتائج الانتخابات الرئاسية في العام 2016، واحتمال عرقلة القضاء.

وفي الوقت الذي لا يمكن لأحد معرفة مدى تماسك الملف الذي أعده روبرت مولر ضد الرئيس والدائرة المقربة منه، يشير سلوك ترامب إلى أنه يشعر بالكثير من الضغط. كل هذا جعل الخبراء يوضحون أنّ للرئيس الأميركي ثلاثة خيارات استراتيجية رئيسية، لا يعد أي منها جيدا بالنسبة إليه.

أصرّ الرئيس الأميركي مرات عديدة على أنه لم يرتكب أي جرم

لطالما أصرّ الرئيس الأميركي مرات عديدة على أنه لم يرتكب أي جرم، محاولا بذلك تعطيل وتأخير التحقيق متجنبًا على مدى أشهر مقابلة مولر، وهذه استراتيجية سيئة إذا كان فعلًا لا يوجد لدى ترامب ما يخفيه، بحسب أستاذ القانون الدستوري في جامعة هوفسترا إريك فريدمان الذي يؤكد أنّ على ترامب تبني سياسة انفتاح بشكل كامل، الأمر الذي سيدعم حملة البيت الأبيض في وصم تحقيق مولر بأنه حملة مطاردة.

وسيتطلب القيام بذلك تخليه عن دعمه لمستشارين سابقين على غرار مدير حملته الانتخابية السابق، بول مانافورت، الذي تمت إدانته مؤخرا بالاحتيال والتهرب الضريبي.

لكن بإمكان ترامب تبرير ذلك بالإشارة إلى أنه يحارب الفساد واعتماد “حكم رشيد”، لكنّ روبرت بينيت، وهو محامي دفاع في القضايا الجنائية في واشنطن، وعمل لدى الرئيس الأسبق، بيل كلينتون، في التسعينيّات، يرى أن الوقت تأخر كثيرًا للقيام بذلك.

روبرت بينيت أكد لوكالة فرانس برس: “لقد قرروا في إدارة ترامب منذ مدة طويلة مهاجمة المدعي الخاص، سيكون من الصعب الآن تغيير مواقفهم”، وأضاف بينيت: “من الذي سيهاجم ترامب الآن؟ إنه في أعلى الهرم”.