تصريح جديد من الخارجية السودانية بشأن انقلاب الفريق “عبد الفتاح البرهان” على حكومة “حمدوك”

تصريح جديد من الخارجية السودانية بشأن انقلاب الفريق “عبد الفتاح البرهان” على حكومة “حمدوك”

صحيفة المرصد: كشفت وزارة الخارجية السودانية، اليوم الخميس، عن تطورات جديدة بشأن انقلاب الجيش السوداني على حكومة “عبدالله حمدوك”.

وقالت “الخارجية السودانية”، إن السفراء الرافضين للانقلاب العسكري وتقويض الفترة الانتقالية، هم الممثلون الشرعيون لحكومة السودان.

وأشارت إلى  أن “كل القرارات الصادرة من قائد الجيش الفريق أول عبد الفتاح البرهان غير شرعية ولا يسندها الدستور”، وفق “روسيا اليوم”.

ومن جهته، أعربت وزيرة الخارجية في الحكومة الانتقالية، مريم الصادق، عن ترحيبها بـ”مواقف سفراء السودان والدبلوماسيين والإداريين، الذين أعلنوا رفضهم للانقلاب العسكري، وعدم اعترافهم بأي قرارات صادرة من قائد الجيش”.

وأوضحت المهدي “افتخر بسفراء السودان الذين أتوا من رحم ثورة الشعب المجيدة وصمودها الباسل،وكل سفير حر رفض الانقلاب نصر للثورة”، كما أكدت “أنهم الممثلون الشرعيون لحكومة السودان”.