تصريح مستفز لنائب برلماني عن “مرضى السرطان” يثير عاصفة من الغضب في الأردن.. ورد حاد من أميرة

تصريح مستفز لنائب برلماني عن “مرضى السرطان” يثير عاصفة من الغضب في الأردن.. ورد حاد من أميرة

صحيفة المرصد: أثارت تصريحات أحد أعضاء مجلس النواب الأردني، التي طالت مرضى السرطان، ضجة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن.

وانهالت التعليقات الناقدة على رأس النائب محمد الطيطي، عقب تصريحات له لإحدى القنوات المحلية استهجن فيها مخرجات المؤتمر الصحافي الأول لرئيس الوزراء الأردني عمر الرزّاز، تعهد فيه بإصدار بطاقات صحية لمرضى السرطان، بعد قرار من الحكومة السابقة أوقفت العلاج المجاني لمن هم فوق الـ 60 عاما وعدم التجديد لإعفاءاتهم الطبية.

وقال الطيطي خلال لقاء تلفزيوني ينتقد “الرزاز “: “امبارح طلع علينا بمؤتمر صحافي، شو حكى بالمؤتمر الصحافي، سوف ندرس.. سوف نعمل.. سوف نعمل باقة صحية لمرضى السرطان، يا سلام، عامل مؤتمر صحافي عشان تقول بدي أعمل بطاقة صحية لمرضى السرطان، يازلمة “أي الرزّاز” ما هو مريض السرطان الله يشفيه ما هو ميت”.
وجاء رد حاد من الأميرة الأردنية غيداء بنت طلال، رئيسة هيئة أمناء مركز الحسين للسرطان، معبرة من خلاله عن انزعاجها من تصريحات “الطيطي”.

وغردت الأميرة غيداء بنت طلال عبر صفحتها على موقع “تويتر”، قالت فيها: “من العار أن يصدر أي شخص تصريحا يخلو من أي منطق أو مرجعية علمية ويدعي بأن مرضى السرطان محكومون بالموت”.

وأضافت الأميرة في تغريدتها أن الإحصائيات العالمية أثبتت أن عشرات الملايين من مرضى السرطان انتصروا عليه، وزادت أن الحقيقة ستبقى أن السرطان لا يعني الموت ويمكن التغلب عليه بإذن الله.

وفوجئ “الطيطي” بردود الفعل المهاجمة له إثر تصريحه الذي وصفه النشطاء بالمستفز، مبديًا أسفه من تصريحاته بحق مرضى السرطان، وقدم اعتذاره لكل من شعر بالإساءة.