تطورات جديدة في قضية “مي العيدان” و”أحمد بدير”.. ظهور طرف ثالث ومقاضاة قناة “شهيرة”

تطورات جديدة في قضية “مي العيدان” و”أحمد بدير”.. ظهور طرف ثالث ومقاضاة قناة “شهيرة”

صحيفة المرصد : أعلنت الإعلامية مي العيدان، بدءها في إجراءات رفع قضية سب وقذف وتشهير من خلال مكتب المحامي ضاري الواوان في القاهرة ضد الإعلامي المصري ”سيد علي“، وكذلك قناة ”الحدث“ التي يعمل بها.

وقالت العيدان في بيان منشور بحسابها على موقع “إنستغرام : أن “سيد علي” قام من خلال برنامجه في هذه القناة بشتمها بأفظع الالفاظ مشبه أموالها بأموال الراقصات و الدعارة وأنها غير متربية و ان أهلها لم يربوها ومدرسيها بالمعهد لما يربوها ووصفها بهذه الاشكال وعدد كبير من السباب بسبب قضيتها وخلافها مع احمد بدير والذي تمت براءتها منها بحكم محكمة”.

انتظرت البراءة لترد عليه

وقالت مي العيدان -كما جاء بالبيان- : ” أنا كنت أملك أن أرد عليه وبما تلفظ به ضدي من إساءات وادعاءات كاذبة ولكني فقط اكتفيت بسحب المقاطع الذي أساء لي بها من على اليوتيوب الخاص بالقناة وانتظرت حتى أحصل على حكم البراءة الذي حصلت عليه بالفعل لإيماني بنزاهة القضاء الكويتي الذي قرر أحمد بدير أن يكون الحكم بيني وبينه ولأن أنا على قناعة أني لم أشتمه”.

ولفتت إلى أنها سوف تقوم بالتبرع بجميع التعويضات التي ستحصل عليه لمساعدة الأيتام والمحتاجين وبناء بيوت العبادة في مصر على روح أمها المتوفية.