تطور جديد في واقعة المريضة ضحية “قص الأمعاء” بـ”المدينة”!

تطور جديد في واقعة المريضة ضحية “قص الأمعاء” بـ”المدينة”!

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الاخباري

https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد: خرجت المريضة مرام اللهيبي بعد 45 يوما من التنويم في المستشفى الخاص مرتكب الخطأ الطبي بالمدينة، بجرح غائر وبدون تقرير يشرح حالتها، حيث ترقد المريضة في المنزل، وذلك عقب ما نشر عن قضية المريضة، وتخوف الزوج من المضاعفات التي قد تلحق بالزوجة عقب خروجها من المستشفى الخاص وعدم تحويلها لمستشفى حكومي أو آخر، حيث لا تحمل المريضة أي تقرير طبي يشرح الحالة والإجراء الذي أقامه المستشفى والخطة العلاجية.
تقرير طبي
وبحسب “الوطن”، قال عبدالمجيد علام –زوج المريضة- خرجت أمس الزوجة عقب تنويمها طول الفترة الماضية، ومع هذا لم نحصل على تقرير طبي يشرح حال الزوجة والخطة العلاجية التي حصلت عليها، حيث رفض المستشفى إعطاءنا التقرير، كما أن المريضة خرجت ومازال الجرح مفتوحا وعرضة لأي مضاعفات والتهابات، ولا نستطيع الذهاب بالمريضة لأي مستشفى بجرح غائر وبلا تقرير من المستشفى المعالج، وقد تم نقلها إلى المنزل للمتابعة واستكمال العلاج مع فرصة تعرضها لمضاعفات والتهابات لبقاء الجرح غير ملتئم.