تعرف على قصة ٣ نساء قمن بكسوة الكعبة.. إحداهن قبل الإسلام !

تعرف على قصة ٣ نساء قمن بكسوة الكعبة.. إحداهن قبل الإسلام !

صحيفة المرصد: ذكرت كتب السيرة، أن هناك ٣ نساء، قمن بكسوة الكعبة على مر التاريخ، أولهن النوار بنت مالك، وهي أم زيد بن ثابت الصحابي.

وقالت “بن مالك”: “رأيت على الكعبة قبل أن ألد زيد بن ثابت وأنا به نسوء -وهي حامل به- ما طرف خز خضراء وصفراء وكرارا وأكسية من أكسية الأعراب وشقاق شعر.

المرأة الثانية، هي أم عمر بن الحكم، والذي قال: “نذرت أمي بدنة تنحرها عن البيت، وجللتها شقتين من شعر ووبر فنحرت البدنة وسترت الكعبة بالشقتين، وكان الرسول صلى الله عليه وسلم بمكة ولم يهاجر يوم ذاك”.

أما المرأة الثالثة، وهي التي كست الكعبة بشكل تام، قبل الإسلام، وهي نتيلة بنت جناب أم العباس بن عبدالمطلب، وهي أول عربية كست البيت الحرام بالديباج والحرير وأصناف الكسوة المختلفة.

والسبب في أن “نتيلة” نذرت كسوة الكعبة، هو ضياع ابنها العباس، وهو دون سن التمييز، فنذرت بأن تكسو الكعبة، وتعد نتيلة المرأة الوحيدة التي كست الكعبة كاملة وغطتها.

 

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الاخباري

https://shamel.org/panner