تفاصيل آلية “الخطوبة” في النظام الجديد للأحوال الشخصية.. ومتى تكون الهدايا “مهرًا” وحالات استردادها بعد الانفصال

تفاصيل آلية “الخطوبة” في النظام الجديد للأحوال الشخصية.. ومتى تكون الهدايا “مهرًا” وحالات استردادها بعد الانفصال

صحيفة المرصد : كشف مشروع النظام الجديد للأحوال الشخصية الذي يجري دراسته، عن تفاصيل آلية الخطوبة، مؤكدًا أن سن الرشد لأغراض تطبيق النظام هو تمام 18 عامًا.

العدول عن الخطبة

وبحسب “عكاظ”؛ فإن الخطبة طلب التزوج والوعد به ولكل من الطرفين العدول عن الخطبة، وجميع ما يقدمه الخاطب أو المخطوبة إلى الآخر خلال فترة الخطبة يعد هدية، ما لم يصرح الخاطب بأن ما قدمه يعد مهرًا، أو جرى العرف على أنه من المهر.

استرداد الهدايا

وإذا عدل الخاطب أو المخطوبة عن الخطبة بسبب يعود إليه فليس له الرجوع بالهدية التي قدمها، وللطرف الآخر أن يسترد ما قدمه إن كانت قائمة، وإلا بمثلها أو قيمتها يوم قبضها ما لم تكن الهدية مما يستهلك بطبيعتها، وفي جميع الأحوال إذا انتهت الخطبة بالوفاة أو بسبب لا يد لأحد الطرفين فيه فلا يسترد شيء من الهدايا.