تفاصيل الجلسة الأولى لمحاكمة المبتعث “حسن القحطاني” في أمريكا.. والكشف عن ما حدث بينه وبين الشخص الذي أبلغ عنه

تفاصيل الجلسة الأولى لمحاكمة المبتعث “حسن القحطاني” في أمريكا.. والكشف عن ما حدث بينه وبين الشخص الذي أبلغ عنه

صحيفة المرصد- وكالات: مثل الطالب السعودي حسن القحطاني أمام المحكمة بعد توقيفه قبل يوم واحد من موعد تخرجه من جامعة نيو مكسيكو الأمريكية، بتهمة حيازة سلاح ناري وإنشاء قائمة بأشخاص يود قتلهم.

ظهر مقيدًا
وظهر القحطاني في قاعة المحكمة مقيدًا ويرتدي بذلة أثناء الاستماع إلى شهادة المحقق الرئيسي العميل الخاص جوناثان لابون خلال جلسة أمس الاثنين. وحضرت زوجة القحطاني سييرا شيفر وهي مواطنة أمريكية، ومحامي القحطاني لقاعة المحكمة.

قائمة القتل المزعومة
وفقًا للشهادة في جلسة الاستماع التمهيدية فإن الادعاء يعتقد أن ما لا يقل عن ثلاثة أشخاص كانوا مدرجين على قائمة القتل المزعومة وهم ”الواشي وأستاذ من اساتذة القحطاني وزميل سابق له في الغرفة“.

الواشي والقحطاني
وقال لابون إن الواشي بالقحطاني تحدث عن مشادة بينهما انتهت بمشاجرة جسدية. بعد ذلك، أرسل الواشي رسالة نصية للقحطاني يقول إنه يمكن أن يعيده إلى قائمة القتل. وأضاف أن الأستاذ الذي يعتقد أنه مدرج في القائمة أعطى القحطاني درجة لم يكن راضيًا عنها في اختبار أو ورقة. واتهم القحطاني البروفيسور بممارسة التمييز على أساس الجنس وأنه متساهل مع الطالبات أكثر من الطلاب الذكور.

مسدس معلق
واعترف جوناثان لابون أن الواشي لم ير قائمة مكتوبة بالأهداف المزعومة. وقال للادعاء: ”لقد كانت قائمة ذهنية احتفظ بها القحطاني لأشخاص قاموا بتخويفه“. وقال لابون أيضًا إنه عندما نفذ العملاء مذكرة تفتيش الخميس الماضي، وجدوا مسدسًا محفوظًا في حامل أحذية معلق في خزانة.