تفاصيل جديدة في واقعة مقتل الناشطة العراقية شيلان دارا ووالديها.. الكشف عن “أوصاف” الجاني ودوافع الجريمة

تفاصيل جديدة في واقعة مقتل الناشطة العراقية شيلان دارا ووالديها.. الكشف عن “أوصاف” الجاني ودوافع الجريمة

صحيفة المرصد: كشف مسؤول في وزارة الداخلية العراقية، عن تفاصيل جديدة بشأن مقتل الناشطة العراقية شيلان دارا ووالديها في منطقة المنصور في العاصمة بغداد.

ووفقا لـ “إرم نيوز”، أوضح المسؤول أن جريمة القتل، حصلت يوم أمس في الساعة 3 ظهرا وتم الكشف والتبليغ عنها الساعة 5 عصرا، والجريمة لم تكن فيها أي عملية ذبح، وإنما قتل الأسرة، كان عن طريق الطعنات في السكين، دون وجود أي عملية ذبح.

وأشار إلى أن ”من قام بهذه الجريمة شخص واحد، وعمره ما يقارب 25 سنة الى 30 سنة، كان يرتدي قبعة وكمامة، لغرض إخفاء شكله، وهذا الأمر تم رصده من خلال كاميرات المراقبة، والعمل يتم الآن على تتبع كامل الكاميرات في المنطقة والمناطق القريبة، لكشف كل تحركات الجاني“.

وأضاف أنه ”وفق التحقيقات الأولية أن دوافع الجريمة السرقة، وليس لها أي علاقة بقضية مشاركة المجني عليها الصيدلانية شيلان دارا في التظاهرات أو أي أسباب أخرى، كما يتم حاليا إجراء تحقيقات في المستشفى التي تعمل فيها الصيدلانية، والكل أكد على عدم وجود أي تهديدات أو حتى عداوة بين المغدورة وآخرين“.

واختتم: ”تم التوصل إلى مراحل متقدمة في التحقيق، وربما خلال الساعات المقبلة يتم القبض على القاتل، وبعدها تكشف كل دوافع الجريمة، أمام الرأي العام“.