تفاصيل القضاء على 3 إرهابيين من أسرة واحدة في العوامية..وملاحقة 3 آخرين!-صور

تفاصيل القضاء على 3 إرهابيين من أسرة واحدة في العوامية..وملاحقة 3 آخرين!-صور

صحيفة المرصد: كشف تقرير نشرته “العربية نت” عن أن الجهات الأمنية ألقت القبض على مجموعة إرهابية مكونة من 3 أشخاص من أسرة المطلوب الأمني حسين الفرج، يتخذون من المسورة وسط العوامية في القطيف مقرًا لهم، فيما لا زال البحث جاريًا عن 3 آخرين من نفس العائلة.
والإرهابيون هم:
1- حسين محمد علي الفرج: أعلنت الداخلية عن سقوطه في عدد من الجرائم الإرهابية، ومنها إطلاق النار على الأبرياء والمرافق العامة التي يرتادها الناس دون اكتراث بسلامتهم، ومشاركته مطلوبين أمنياً في مثل تلك الأفعال بمحافظة القطيف.

2- محمد علي عبدالرحيم الفرج: من قائمة المطلوبين الـ23 التي أعلنت عنها وزارة الداخلية. هو والد حسين الذي قبضت عليه الداخلية مؤخراً، ويعتبر من مثيري الشغب في القطيف والأعمال المشينة وعرقلة حركة المرور داخل الأحياء، وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة، وحيازة أسلحة نارية بصفة غير مشروعة، وإطلاق النار العشوائي على المواطنين ورجال الأمن، والتستر بالأبرياء من المواطنين، إضافة إلى محاولة جرهم لمواجهات عبثية مع القوات الأمنية تنفيذاً لأجندات خارجية.

3- عبدالرحيم علي عبدالرحيم الفرج: تم قتله عام 1437هـ بعد تبادل لإطلاق النار أثناء قيام رجال الأمن بتفتيش منزله الكائن في بلدة العوامية بمحافظة القطيف، حيث يعتبر من المتورطين في عدد من الجرائم الإرهابية، منها إطلاق النار على رجال الأمن، ما أدى إلى استشهاد عدد منهم أبرزهم: اغتيال الشهيد العريف في قوات الطوارئ، ماجد دليم القحطاني، والاعتداء على عدد من المواطنين والممتلكات العامة، وارتكاب جرائم سطو مسلح. كذلك تم ضبط عدد من الأسلحة النارية وكميات كبيرة من الذخيرة لها.

4- ماجد علي عبدالرحيم الفرج: مطلوب أمني لم يسلم نفسه، حيث إن الجهات الأمنية ما زالت تتعقبه لتورطه مع شقيقه عبدالرحيم في عدد من الجرائم الإرهابية، منها إطلاق نار على عدد من رجال الأمن، ما أدى لاستشهاد عدد منهم، والمشاركة في ارتكاب جرائم سطو مسلح.

5- سلمان علي سلمان الفرج: مطلوب ضمن قائمة الـ23 المطلوبين أمنياً. وما زالت الجهات الأمنية تتعقبه لتورطه مع شقيقه عبدالرحيم في عدد من الجرائم الإرهابية.

6- علي بن أحمد الفرج: تم القضاء عليه سابقاً في مهمة أمنية برفقة حسين مدن الفرج “أحد أقاربهم”.

تجدر الإشارة إلى أن الإرهابيين محمد الفرج “الأكبر”، ثم عبدالرحيم الفرج، ثم ماجد الفرج، وهم إخوة، إضافة إلى حسين الفرج ابن أخيهم محمد، ولهم ابن عم سبق القضاء عليه في مداهمة أمنية، وهو علي أحمد الفرج.

وتقطن أسرة الفرج في حي المسورة بالعوامية، حيث أعلنت أمانة الشرقية مؤخراً إزالته وإقامة مشروع تنموي سيحوله إلى منطقة خدمات لبلدة العوامية، ليسهم بإلحاق البلدة بركب التنمية، شأنها شأن باقي مدن وقرى المنطقة الشرقية.

ولفت المتحدث لأمانة المنطقة الشرقية، محمد الصفيان، أن هذا الحي يزيد عمر المباني فيه على 100 عام، ويتضمن عدداً من المنازل العشوائية القديمة المتداخلة ضمن أزقة ضيقة لا يتجاوز عرضها 1.5 متر، ما تسبب في تشكيل خطورة على ساكني الحي، إضافة إلى وجود عدد من المنازل المهجورة والمهدمة.


الإرهابي حسين الفرج


الإرهابي محمد الفرج

المطلوب ماجد الفرج

المطلوب سلمان الفرج