تقرير: واشنطن تدرس تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية

تقرير: واشنطن تدرس تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية

صحيفة المرصد: تدرس إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اتخاذ إجراءات ضد جماعة الحوثيين اليمنية، من بينها تصنيفها كمنظمة إرهابية، بحسب ما نقلت صحيفة “واشنطن بوست” عن مسؤولين أميركيين لم تسمهم.
وتهدف هذه الخطوة لزيادة الضغط على إيران، الراعي الرئيسي للحوثيين.
ويرجع ذلك جزئيا إلى مخاوف من بينها تعقيد تسليم المساعدات الإنسانية، وتعريض الغربيين العاملين في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن إلى الخطر، فضلا عن تعقيد جهود التسوية السلمية.

بات أكثر ترجيحا
ولكن مع قرب انتهاء أمد العقوبات الدولية ضد إيران، وسعي الإدارة الأميركية الحثيث لتمديد حملة “الضغط القصوى” ضد إيران ، يبدو أن التصنيف بات أكثر ترجيحا.
ويقول مسؤولون غربيون إن إيران زادت بشكل مطرد من دعمها للحوثيين، وقدمت المزيد من الصواريخ والطائرات بدون طيار وغيرها من المساعدات العسكرية.

مراجعة قانونية واستخباراتية
وقال مسؤول أميركي كبير إن المسؤولين يستعدون لإجراء مراجعة قانونية واستخباراتية لتحديد ما إذا كانت جماعة الحوثي تفي الآن بمعايير تصنيفها كمجموعة إرهابية، أو فرض عقوبات جديدة عليها، بطريقة لم تشهدها من قبل.

وقال المسؤول إن إحدى الأسباب التي قد يلجأ إليها في إدراج الحوثيين ضمن الجماعة الإرهابية، هو علاقتها بالحرس الثوري الإيراني المصنف إرهابيا من قبل الولايات المتحدة، منذ عام 2019.