جريمة قتل مروعة تهز مصر… حرق سيدة أمام أحفادها !

جريمة قتل مروعة تهز مصر… حرق سيدة أمام أحفادها !

صحيفة المرصد : ضجت وسائل التواصل الاجتماعي في مصر، خلال الأربع والعشرين الساعة الماضية، بقضية قتل هزت الرأي العام، بعد حرق جدة داخل منزلها وأمام أحفادها لإبلاغها الشرطة عن لصوص.

وتداول على نحو واسع منشور لنجل الضحية يشرح فيه تفاصيل الواقعة، والذي بدأه بكلمات “إلحقونا.. أغيثونا.. أمي ماتت محروقة”.

أبلغت الشرطة عن لصوص
وقال نجل الضحية، رامي مبروك، إن أمه أبلغت الشرطة عن أشخاص يحاولون اقتحام الشقة التي تعلوها، وبعد القبض عليهم، تم إخلاء سبيلهم على ذمة القضية من قبل النيابة، ليتوجه أحد المتهمين (مسجل خطر) إلى مقر إقامة السيدة سامية حجازي (60 عاما).

أشعل فيها النيران وهرب
ويقول مبروك: “طرق الباب ففتح له أحد أبنائي (6 أعوام)، فألقاه على الأرض، واقتحم غرفة نوم أمي وسحبها من شعرها، وسكب عليها البنزين في صالة المنزل، ثم أشعل فيها النيران وهرب”.

وأضاف أن السيدة وصلت المستشفى مصابة بحروق نسبتها 75%، لكنها توفيت بعد ذلك، مطالبا السلطات بسرعة التحرك لمحاسبة الجناة. وقبل مرور 24 ساعة على منشور الابن، أعلنت الشرطة المصرية ضبط الجاني.