“جنبلاط” يشن هجوماً عنيفاً على الحكومة اللبنانية.. ويكشف معلومة مهمة حول سبب انفجار بيروت المدمر!

“جنبلاط” يشن هجوماً عنيفاً على الحكومة اللبنانية.. ويكشف معلومة مهمة  حول سبب انفجار بيروت المدمر!

صحيفة المرصد : طالب النائب اللبناني السابق وليد جنبلاط، بلجنة تحقيق دولية لكشف الحقيقة بشأن انفجار مرفأ بيروت، مؤكدا أنه لا ثقة بهذه الحكومة على أنها قادرة على كشف الحقيقة.

وقال جنبلاط في مؤتمر صحفي: “لا نؤمن بأي لجنة تحقيق محلية، ونطالب بلجنة تحقيق دولية لنكشف الحقيقة ولنعرف كيف وقع انفجار بيروت، ولا ثقة بهذه الحكومة أنها قادرة على كشف الحقيقة” ، بحسب روسيا اليوم .

وسأل جنبلاط “هل هي صدفة أم مؤامرة؟.. التحقيق سيكشف ذلك”، وأضاف: “من المعلومات الضئيلة التي أملكها، هذه الكمية الهائلة التي أتت من الأمونيوم إلى مرفأ بيروت وبقيت تقريبا 6 سنوات، لا تنفجر حتى لو كانت سامة أو متفجرة لوحدها، إنها بحاجة لصاعق. وعندما نرى كيف أن ذخائر أو مفرقعات معينة بدأت تنفجر تمهيدا للانفجار الكبير هذا هو الصاعق”.

وقال جنبلاط إن “الحكومة الحالية معادية ولا بد من حكومة حيادية تخرجنا من المحاور ويجب السيطرة على المعابر والمرافئ”، مشددا على أن “لا ثقة بالمطلق بهذه العصابة الحاكمة”.