حدث في مصر: “الواد الصغير مش ابنك !”.. “مدحت” قتل “ولاء” وألقاها في القمامة!

حدث في مصر: “الواد الصغير مش ابنك !”.. “مدحت” قتل “ولاء” وألقاها في القمامة!

 تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الإخباري

https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد: تمكنت الأجهزة الأمنية في مصر من كشف غموض واقعة العثور على جثة امرأة داخل حقيبة  قبل 3 أشهر وتبين أن زوجها مرتكب الواقعة لاكتشافه علاقتها بشخص آخر وخيانتها له.

العثور على الجثة
كانت الأجهزة الأمنية بالقاهرة عثرت قبل 3 أشهر على جثة سيدة  تدعى ” ولاء ” داخل حقيبة سفر بمنطقة زراعية أول أيام عيد الأضحى المبارك في شهر أغسطس الماضي.

بلاغ الاختفاء
تم تشكيل فريق بحث لفحص بلاغات التغيب على مستوى الجمهورية، وتعميم صورة القتيلة على كافة أقسام الشرطة حتى تم التوصل إلى أسرتها بمنطقة إمبابة؛ حيث حُرر زوجها بلاغًا بتغيبها في وقت متزامن للعثور على جثتها.
وقال ” مدحت ” زوج المتوفية أمام النيابة إنها خرجت من المنزل، ولم تعد ما اضطره لتحرير محضر بتغيبها، موضحًا أنه لم يعلم إلى أين خرجت، وبتضيق الخناق على المتهم اعترف بارتكاب الجريمة بعدما اكتشف خيانتها.

ارتكاب الجريمة
وعن يوم ارتكاب الجريمة؛ قال المتهم إنه سمع زوجته يوم وقفة عيد الأضحى تتحدث إلى أحد الأشخاص، على إثرها وقعت مشادة كلامية بينهما تطورت إلى مشاجرة، حتى ترك الزوج المنزل وعندما عاد صباح أول أيام العيد تفقد في هاتفها واكتشف وجود صور ومقاطع فيديو بينها وبين الشخص التي تتحدث معه.
وأضاف : وقعت مشاجرة بينهما وقالت خلالها “الواد الصغير على فكرة مش ابنك.. ده ابن عشيقي وإحنا بنحب بعض”، مشيرا إلى أنه انهال عليها بالضرب ووضع يديه على رقبتها حتى جحظت عيناها وفارقت الحياة.

التخلص من الجثة
وقال المتهم في اعترافاته، إنه جلس بجوار الجثة يفكر عن كيفية التخلص منها حتى فكر في إلقائها بمنطقة نائية، مشيًرا إلى أنه أحضر حقيبة سفر كبيرة الحجم وأخفاها بداخلها، وانتظر حلول الليل، وحملها في توك توك وألقها بمنطقة زراعية نائية ببشتيل وسط القمامة.