حقائق وأسرار غريبة من حياة الراحل سمير غانم .. تزوج صومالية وأحيا حفلة زفاف ابنة رئيس مصري

حقائق وأسرار غريبة من حياة الراحل سمير غانم .. تزوج صومالية وأحيا حفلة زفاف ابنة رئيس مصري

صحيفة المرصد : غيَّب الموت اليوم الخميس الموافق 20 مايو2021، الممثل المصري سمير غانم، أحد أبرز مشاهير الكوميديا في الوطن العربي بالقرن الماضي، بعد صراع مع فيروس “كورونا” المستجد، ذلك النبأ الذي أثار حزنًا كبيرًا بين الوسط الفني وبين جمهوره الكبير.

وذكرت تقارير أنه من المقرر أن تقام صلاة الجنازة على روح سمير غانم بمسجد السلام بمدينة نصر عقب صلاة الغد الجمعة، على أن يتم دفنه بمقابر الوفاء والأمل.

وتستوقفنا الآن عدد من الأسرار والمواقف الطريفة عن حياة الفنان الراحل، التي لا يعلمها الكثير من محبيه ومعجبيه، وكشف عنها في لقاءاته الإعلامية خلال السنوات الأخيرة، ومن أبرزها:

زوجتان قبل الفوز بـ “دلال عبد العزيز”
وتحدث سمير غانم في لقاء تلفزيوني أجري معه في ديسمبر 2020 عن زيجاته، وكشف كواليس وتفاصيل زواجه الأول من امراة صومالية”، قائلا: “كانت ست جميلة وبنت حلال”.

وقال سمير غانم خلال اللقاء: “كانت زوجتي الأولى فتاة صومالية، تعرفت عليها خلال حفلة، وتزوجنا لمدة شهرين ثلاثة فقط، وبعد ذلك حدث الانفصال”.

وتابع: “أما زوجتى الثانية كانت زواجة كوميدية كنت سهران مع أصدقائي وانتهت السهرة بزواجي وكانت سيدة عظيمة وكانت مدة زواجنا أسبوع فقط ولكننا كنا متفقين أنه من الصعب أن نكمل هذا الزواج”.

وأخيرًا كانت الزوجة الثالثة والأخيرة وهي دلال، وقال: “دلال عبد العزيز أسطورة”، وأكد أن الأمر الذي أنجح زواجهم أنه لم يكن ينوي الزواج وهي لم تكن سهلة وتعرف كيف تخطط بشكل جيد، وقال: “وجدت نفسي قد تزوجتها”.

رفض دورًا مع عادل إمام وقبل به بعد 20 عامًا
كما كان من الأسرار المهمة في حياة سمير غانم والتي أفصح عنها في تصريحات متلفزة، أنه رفض دورًا رشحه له الفنان عادل إمام في مطلع الألفية الثالثة، وذلك بسبب صغر مساحته، كما أنه لم يحز على إعجابه.

وأكد أن موقفه مع عادل إمام تغير بعد مرور 20 عامًا، عندما وافق على الظهور معه كضيف شرف في مسلسله التلفزيوني “فلانتينو”، الذي عرض في شهر رمضان 2020، وذلك “بسبب اختلاف شخصيته طول تلك السنين”، بحسب قوله.

أحيا زفاف ابنة هذا الرئيس
وكشف سمير غانم أنه أحيا حفل زفاف ابنة الرئيس المصري الراحل؛ جمال عبد الناصر، وقدم وقتها اسكتش “دكتور الحقني”، مضيفًا أنه أكثر رئيس يحبه.

وتابع أنه عندما كان يقدم اسكتشات كوميدية أمام عبد الناصر كان يشعر بالخوف لأن الأخير لا يضحك رغم أنه محب للفن، لكنه كان يضع يده على خذه ويبتسم، وكان يشعر غانم أن عبد الناصر يشاهد الاسكتشات لكن عقله يفكر في شيء آخر.