داوود أوغلو يشن هجوماً عنيفا على أردوغان .. ويصفه بـ “البلطجي”

داوود أوغلو يشن هجوماً عنيفا على أردوغان .. ويصفه بـ “البلطجي”

صحيفة المرصد : شن رئيس حزب المستقبل ورئيس وزراء تركيا الأسبق أحمد داوود أوغلو، هجوماً عنيفا على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بسبب إغلاق جامعتة الخاصة.
وحسب “العربية.نت” قال داوود أوغلو في خطاب له باسطنبول، السبت: “بقرار صدر في منتصف الليل أغلقوا إحدى أفضل المؤسسات التعليمية في تركيا، أولئك الذين تركوا الدراسة، تركوها بسبب بلطجة أردوغان “.
وتابع : “هل تعلمون لماذا فعل عديمو الضمير هذا الأمر بالقسوة التي شهدناها، يحاول الرئيس أردوغان الذي وقع على هذا القرار القذر إيصال الرسالة التالية للمجتمع بأسره، وخاصة الجماعات الدينية المحافظة، إما أن تنحني أو تصغي”. مضيفا: “إذا كان لديك رأي مخالف، رأي مستقل، فسوف تتعرض للتهديد والعقاب، أيها الأخوة أسألكم مرة أخرى أليس للمنافسة السياسية أخلاق وشرف؟”.
وأردف: “إن قرار إغلاق جامعة (اسطنبول شهير) هو في الواقع نتاج عداء أولئك الذين يفتقرون إلى الثقة بالنفس على حساب الجودة الأكاديمية”.
وأضاف: “اعتادوا (الحزب الحاكم) على الإغلاق، لا يمكنهم التوقف دون إغلاق، هل يمكنكم إيقاف تشغيل Youtube و Twitter و Instagram، كل شيء متوقع منكم، كل شيء متوقع من أولئك الذين يحكمون الدولة بمنطق دولة”.