دايلي بيست: منفذ هجوم نيس الإرهابي محتال وشاذ جنسياً

دايلي بيست: منفذ هجوم نيس الإرهابي محتال وشاذ جنسياً

صحيفة المرصد:كشف موقع “دايلي بيست” الأمريكي عن معلومات جديدة ومثيرة، تتعلق بالتونسي محمد بو هلال منفذ عملية الدهس الدموية فى مدينة نيس الفرنسية الأسبوع الماضى. وقال الموقع إن السلطات الفرنسية كانت تبحث فى صلة مرتكب الحادث، الذى يفترض أنه شخص متطرف، بأئمة أو رجال دين، لكنها وجدت علاقات مشبوهة، وقال أحد مسئولي الأمن الفرنسي البارزين إنه تبين أن محمد بوهلال كان محتالاً، كما أنه كان يقيم علاقات جنسية مع الذكور أو الإناث، ووفقا لتقرير فى صحيفة “لوباريان” الفرنسية، فإن أبرز من أقام علاقات مشينة معه عجوز عمره 73 عاما. وتوصلت السلطات إلى هذه المعلومات من خلال الأسماء الموجودة على الهاتف المحمول للجانى، واستجواب الشرطة لمعارفه، وهى لا تكشف فقط عن شاب مهاجر من تونس مثير للقلق يعيش فى فرنسا، ولكنها تكشف أيضا عن شخص مصاب بالاكتئاب وملىء بالغضب. ووفقا لدايلي بيست، فإن بوهلال خطط للهجوم قبل سبعة أيام على الأقل، وخطط لاستئجار الشاحنة التى ارتكب بها الحادث فى الرابع من يوليو، وحصل عليها فى 11 من الشهر نفسه وقادها إلى مسرح الجريمة مرتين فى الثاني عشر والرابع عشر، بل إنه التقط حتى صور “سيلفي” لنفسه.